أخيرة

الاتحاد

بالفيديو .. فتاة بريطانية تتلقى سيلاً من الإساءات بعد خطاب فلسطيني

تعرضت فتاة فلسطينية مراهقة، لسيل عارم من الإساءات والانتقادات، عبر شبكة الإنترنت، بعد فوزها بجائزة الخطابة التي نظمتها العاصمة البريطانية لندن.

وهاجمت جماعات متطرفة محسوبة على اللوبي الصهيوني في بريطانيا، الطفلة ليان محمد، بعد إلقائها خطاباً مؤثراً حول النكبة وتأثيرها على الشعب الفلسطيني.

وشاركت ليان، التي تحمل الجنسية البريطانية، وتدرس بمدرسة «وانستيد» في لندن، بمسابقة ألقت خلالها خطاباً بعنوان «طيور وليس قنابل» تحدثت فيه حول معاناة اللاجئين الفلسطينيين منذ عام 1948 وكيف يعاني الأطفال من العنصرية بسبب هويتهم الفلسطينية.

واعتبر المهاجمون، أن ليان اللاجئة القادمة من مخيم برج الشمالي للاجئين الفلسطينيين في جنوب لبنان، هي حلقة جديدة من حلقات التشهير والعنصرية ضد إسرائيل.

اقرأ أيضا