الاتحاد

عربي ودولي

باريس تشيد بالخطاب «العظيم» للعاهل المغربي حول الإصلاحات

باريس (ا ف ب) - أشادت فرنسا أمس بالخطاب “العظيم والمسؤول والشجاع” للعاهل المغربي محمد السادس الذي أعلن فيه إصلاحات ديمقراطية ودستورية “في الظرف الراهن” للثورات العربية.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية برنار فاليرو للصحافة إن “الخطاب الذي ألقاه أمس (الأول) الملك محمد السادس مسؤول وشجاع.
ونحن مقتنعون بأنه خطاب عظيم بالنسبة إلى المغرب وللمنطقة بأكملها، وخصوصاً في الظرف الراهن”.
وأوضح المتحدث “نحن على ثقة تامة بعزم الشعب والسلطات المغربية على إجراء الإصلاحات المعلنة وتطوير نموذجهما الديموقراطي”. وذكر بأن فرنسا “بصفتها شريكة وصديقة للمغرب.. تضع نفسها في تصرفه لمواكبته في خياراته”.
وقد أعلن محمد السادس أمس الأول إصلاحاً دستورياً “يقوي مكانة” رئيس الوزراء ويوسع “مجال الحريات الفردية والجماعية”.
وجاء في خطاب الملك، وهو الأول الذي يلقيه بعد تظاهرات 20 فبراير للمطالبة بـ”إصلاحات سياسية عميقة”، أن رئيس الوزراء سيعين، حسب الدستور الجديد، من “الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات مجلس النواب وعلى أساس نتائجها”، ولن يعين بعد الآن من قبل الملك.
وقال برنار فاليرو إن “فرنسا تشيد خصوصا بإعلان الإصلاحات الدستورية الحاسمة التي ترمي إلى تعزيز مكانة رئيس الوزراء بصفته رئيس السلطة التنفيذية والشرعية الديموقراطية للحكومة”.
وأضاف أن “الإعلانات المتعلقة بالقضاء ومكانة المرأة وتعددية الهوية المغربية والإجراءات الجهوية المتقدمة هي أيضاً مهمة ونموذجية”.

اقرأ أيضا

ترامب يشن هجوماً على شاهدة بشأن مساءلته