الاتحاد

أخيرة

ترخيص أول علاج جديد للذئبة منذ 56 عاماً

واشنطن (ا ف ب) - أعلنت الوكالة الأميركية للأغذية والعقاقير «أف دي أيه» أنها أعطت الضوء الأخضر لتسويق عقار «بنليستا» أول علاج جديد مرخص للذئبة الحمامية المجموعية منذ 56 عاما. وبذلك عملت الوكالة بالتوصيات التي خلصت إليها في نوفمبر الماضي هيئة خبراء استشارية كانت قد لجأت إليها.
وقبل هذا الترخيص، كانت وكالة «أف دي أيه» قد صادقت في عام 1955 على عقار «بلاكينيل» وكذلك على العلاج بالكورتيزون. وفي العام 1948، كانت الوكالة قد صادقت على معالجة الذئبة وهي أحد أمراض المناعة الذاتية بواسطة الأسبرين. طور عقار «بنليستا» من قبل شركة التكنولوجيات الحيوية الأميركية «هيومن جينوم ساينسز» والمختبرات البريطانية «جلاكسو سميث كلاين». ويعطى عقار «بنليستا» عبر الوريد، وهو العقار الكابح الوحيد الذي يستهدف بروتين الخلايا اللمفاوية البائية «بليس» والذي يستطيع خفض عدد الخلايا البائية الشاذة المرتبطة بداء الذئبة.
وتصيب الذئبة الحمامية المجموعية ما لا يقل عن خمسة ملايين شخص حول العالم، من بينهم 1,5 مليون أميركي. وهي غالباً ما تصيب النساء، خصوصاً من السود «3 أضعاف الإصابات المسجلة لدى النساء من البيض»، وهي تظهر عموماً بين سن الخامسة عشرة والرابعة والأربعين. وهذا المرض الذي يصيب نظام المناعة لا يمكن توقعه ومن المحتمل أن يكون قاتلاً. هو يستهدف جسم الإنسان ويخلف التهابات.

اقرأ أيضا