الاتحاد

كرة قدم

«العنابي» يبحث عن «نقطة» أمام سوريا

منتخب قطر يتربع على قمة المجموعة الأولى (من المصدر)

منتخب قطر يتربع على قمة المجموعة الأولى (من المصدر)

أحمد سليم (الدوحة)

يشهد ختام الدور الأول لمنافسات المجموعة الأولى، لكأس آسيا للمنتخبات الأولمبية تحت 23 عاماً صراعاً حاسماً اليوم، للتأهل إلى ربع النهائي، حيث يلتقي قطر مع سوريا، والصين مع إيران في الساعة الثامنة والنصف مساء اليوم، ويحتل «العنابي» صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط، ويأتي إيران وصيفاً برصيد 3 نقاط بفارق الأهداف عن المنتخب السوري الذي يملك الرصيد نفسه من النقاط، بينما يحتل المنتخب الصيني المركز الرابع والأخير من دون نقاط.
ورغم أن منتخب قطر فاز على الصين وإيران، إلا أنه لم يضمن التأهل إلى «الثمانية الكبار»، ويحتاج المنتخب القطري إلى نقطة واحدة فقط لتصدر المجموعة، بينما الخسارة تضعه في حسابات معقدة، خاصة أن إيران يخوض مواجهة سهلة أمام الصين، ويصل إلى النقطة السادسة أيضاً في حالة الفوز.
أعرب فيليكس سانشيز مدرب قطر عن أمله في أن يتعافى لاعبو فريقه بسرعة عقب خوض مباراة قوية أمام إيران، وقال: ندرك أن الوقت قصير بين المباريات وهدفنا الرئيس أن يتعافى اللاعبون قبل المباراة المقبلة.
وأضاف: من الصعب خوض ثلاث مباريات في غضون سبعة أيام، ولكن هذا الأمر ينطبق على الجميع، ويجب أن نتأقلم وندخل المباراة المقبلة بأفضل حالة.
وأضاف: حضور الكثير من الجمهور في الملعب أمر جيد، ويساعد اللاعبين، هذه أجواء جيدة، ورغم ذلك فإن اللاعبين يركزون على المباراة ويستمتعون بالجماهير التي تساندهم.
في المقابل، قال مهند الفقير مدرب سوريا: أؤمن بوجود خطة خاصة لكل مباراة، ويجب أن نخطط لهذه المباراة بصورة جيدة للغاية، ويجب أن نحلل منتخب قطر وسوف أقوم بمشاهدة مباراتيه مع الصين وإيران حتى أحدد الطريقة التي نلعب فيها أمام قطر، وكيف يمكن أن نحقق الفوز لأنه يجب أن نفوز في المباراة.
وقال: لدينا سبعة لاعبين يلعبون خارج سوريا، والتحقوا بالفريق في وقت متأخر، ولهذا فإن التناغم بين اللاعبين لم يكن جيداً في المباراة الأولى، حاولت استخدام لاعبين آخرين يلعبون بصورة جيدة مع الفريق، ولكن في كل مباراة يكون هناك تشكيلة معينة.
أما في المباراة الثانية، أكد فو بو مدرب الصين أن فريقه لن يكون بالخصم السهل رغم خسارته في أول مباراتين، وقال: كلتا المباراتين السابقتين كانتا متشابهتين، حيث تقدمنا بهدف لكن الفريق المقابل عاد للمباراة.
وأوضح: تحدثنا حول هذا الأمر وربما يكون السبب افتقادنا للخبرة، وهذا أمر يجب أن نعالجه، أخبرنا اللاعبين أننا نحتاج للاستفادة من هذه الخبرات حتى يتطوروا كلاعبين، ولكن في الوقت ذاته نخوض المباراة الأخيرة بثقة.
ويغيب عن منتخب الصين في المباراة الحارس دو جيا ولاعب الوسط زو جين بسبب الإيقاف.

اقرأ أيضا