الاتحاد

الرياضي

خواطر من خليجي 19

لم تكن ''خليجي ''19 مختلفة عن كل بطولات كأس الخليج العربي الكروية التي سبقتها منذ انطلاقتها الأولى مطلع سبعينيات القرن الماضي وحتى الآن· ففي كل لقاءاتها منذ الافتتاح وحتى الدور نصف النهائي لم تشهد المنتخبات المشاركة فيها استقراراً في أدائها ونتائجها· في الوقت الذي كان للعديد من البرامج والندوات والمجالس، وتصريحات الإثارة الإعلامية المتبادلة دورها وأجواؤها على البطولة، كما كان للنتائج السلبية لثلاثة منتخبات خليجية بصماتها الواضحة على سمعة ومستقبل مدربيها·
المنتخبان العراقي واليمني ودعا ''خليجي ''19 من اليوم الأول لهما بعد خسارتين اثنتين وبنتيجة واحدة، بينما استمرت المنافسة على التأهل للدور نصف النهائي حتى الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع في المباراة الأخيرة في هذا الدور، والتي جمعت المنتخبين القطري واليمني·
وحدها جماهير كرة القدم الإماراتية لم تستطع متابعة ''خليجي ''19 على قنواتها الرياضية المتلفزة في كل من دبي وأبوظبي، في الوقت الذي أتيحت فيه فرصة المشاهدة والنقد والتحليل والمشاركة لجماهير باقي المنتخبات المشاركة على قنواتها الرياضية والمحلية الخاصة بها·
أعتقد أن تداعيات مشاكل حصر النقل والتغطية التلفزيونية في ''خليجي ''19 سيكون لها آثارها على البطولات الخليجية القادمة، وخصوصاً من الجانب الإعلامي المتلفز فضائياً ومحلياً إذا لم تتم تصفية وتنقية الأجواء بين الجميع في فترة السنتين اللتين تفصلنا عن ''خليجي ·''20
ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم كان واضحاً وصريحاً وبعيداً عن المجاملة بعد يومين اثنين فقط لمتابعته أداء المنتخبات في ''خليجي ''19 حين قال إن الطريق لا تزال طويلة أمام كرة القدم الخليجية لتواكب مثيلاتها الأوروبية والأميركية الجنوبية·
التحكيم في ''خليجي ''19 صافرة وراية لم يكن موحد التطبيق بين كل أفراده خليجيين وأجانب، وطاله النقد الإعلامي في أكثر من لقاء، في الوقت الذي استمرت اللجنة التحكيمية المشرفة عليه في مواجهة كل ذلك بالصمت والتجاهل وعدم الرد·· بل وحتى مجرد التوضيح·
التنافس بين المدربين الوطنيين والأجانب في ''خليجي ''19 كان بأعلى درجاته وفي صالح المدرب الوطني، فكل المنتخبات الخليجية الأربعة التي غادرت البطولة بعد إطلاق صافرة نهاية الجولة الأولى كان مدربوها من غير مواطنيها، بينما استحق منتخبان خليجيان بمدربين وطنيين تجاوز الدور الأول والمنافسة على كأس البطولة بدءاً من دورها نصف النهائي·· وتلك حقيقة تستحق الدراسة بعد ''خليجي ·''19

فاروق بوظو

اقرأ أيضا

هاتريك لخيول الإمارات في اليوم الثاني لرويال أسكوت