الإمارات

الاتحاد

«بيئة رأس الخيمة» تغرس 500 شتلة في 55 مدرسة وروضة أطفال بالإمارة


عماد عبدالباري (رأس الخيمة) ـ اختتمت هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، أمس، فعاليات مشاركتها في احتفالات الدولة بأسبوع التشجير الـ 33 المقام هذا العام تحت شعار «معاً فلنزرع الإمارات».وقال الدكتور سيف الغيص المدير التنفيذي لهيئة حماية البيئة والتنمية، إن الهيئة أطلقت خلال احتفالات الدولة بيوم التشجير مبادرة تحت شعار «لتبقى مدرستي خضراء»، وبمشاركة دائرة الأشغال والخدمات العامة ومنطقة رأس الخيمة التعليمية.
وتم خلال المبادرة، زراعة 500 شتلة من النباتات المحلية والأزهار في 55 مدرسة وروضة أطفال موزعة على مختلف مناطق الإمارة.وأوضح أن المبادرة التي خصصت للمساهمة في زرع الأحواض في المدارس الموزعة على مختلف المراحل التعليمية، تهدف إلى غرس الوعي البيئي بين طلاب المدارس، والتأكيد على أهمية الزراعة بين النشء، مؤكداً الاهتمام الكبير الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة في زيادة الرقعة الخضراء في مناطق الدولة كافة.
وأشار إلى أن هذه المبادرة ستؤدي دورها في تكريس الوعي البيئي بين مختلف شرائح المجتمع، وذلك لحرص صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة رأس الخيمة، واهتمامه بحماية البيئة ومكوناتها، وبمتابعة من سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي عهد رأس الخيمة رئيس الهيئة، ولتعميق الإيمان بأهمية النباتات، كما أنها تسهم في زيادة التنوع الحيوي وتقلل من ملوثات الهواء.
وأضاف الغيص أن شعار «معاً فلنزرع الإمارات» لأسبوع التشجير الثالث والثلاثين هذا العام، يهدف إلى جعل الدولة مليئة بالخضرة وانتشار الزراعات، خاصة التجميلية في كل ميادين المدن، وتوسيع رقعة المساحات الخضراء ومحاربة التصحر، كما أشاد بالجهود التي تبذلها دائرة الأشغال والخدمات العامة في تقديم الخدمات لنشر المساحات الخضراء، والحفاظ على البيئة في شتى ربوع الإمارة.

اقرأ أيضا

إجازات مدفوعة لحالات استثنائية من موظفي الحكومة الاتحادية