الإمارات

الاتحاد

بلدية دبي تعلن غداً أول دفعة من الفائزين في حملة “يلا نمشي”

دبي (الاتحاد) - شهدت حملة “يلا نمشي” التي تنظمها بلدية دبي والتي تعد أضخم وأكبر حملة توعية تستقطب الجمهور إلى مضامير المشي بإمارة دبي، والتي تستمر حتى 19 مارس الحالي، إقبالاً جماهيرياً كبيراً، حيث بلغ عدد المشتركين في الحملة أكثر من 4000 شخص.
وقال عبيد الشامسي مساعد المدير العام لقطاع الشؤون الدولية والشراكة ببلدية دبي إن اللجنة المنظمة ستقوم بإعلان الفائزين خلال الأسبوع الأول من الحملة، وذلك في حديقة الصفا يوم غد السبت في الساعة الخامسة عصراً لفئة الرجال والنساء والأطفال حيث سيتم تكريم 30 مشاركاً منهم.
وأكد أن الحملة التسويقية شاملة كل المنافذ الإعلامية والترويجية والتسويقية لهذا المشروع مثل محطات التلفزيون والقنوات الإذاعية والصحف والمجلات وبعدة لغات مختلفة موجهة إلى جميع شرائح المجتمع. وستتضمن الحملة فحوصات طبية، وفعاليات مختلفة للأطفال.
وتابع بأن الهدف من إطلاق هذه الحملة هو حرص بلدية دبي على صحة وسلامة المجتمع نظراً لأهمية الرياضة، وتعريف الجمهور بمضامير المشي بإمارة دبي، كما يقدم المشروع حلقة جديدة في مسلسل نجاحات البلدية المتواصلة من خدماتها للجمهور.
وألمح إلى أن البلدية من خلال هذه الحملة لا تستهدف فئة عمرية معينة ولا شريحة محددة، وإنما هي للجميع، حيث سيتم اختيار وتوجيه رسائل توعوية مختلفة لمختلف شرائح المجتمع، بحيث يتم التركيز على الترويج على جعل مشروع مضامير المشي أحد أبرز المشاريع.

اقرأ أيضا

"آيسنار أبوظبي 2020" يسلط الضوء على الذكاء الاصطناعي