الاتحاد

الإمارات

فحص مجاني لأمراض الكلى بمستشفى المفرق

فريق طبي من “المفرق” خلال الكشف المجاني

فريق طبي من “المفرق” خلال الكشف المجاني

أبوظبي (الاتحاد)- أجرى مستشفى المفرق في أبوظبي، فحوصاً طبية مجانية للكشف المبكر عن أمراض الكلى، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للكلى الذي احتفل به المستشفى، وتضمن عرضاً عن أهمية الوعي بالحفاظ على صحة الكليتين، واتباع نمط حياة صحي لتجنب الإصابة بأمراض الكلى، وخصص المستشفى أماكن للفحص المجاني للجمهور، كما أجريت فحوصات لضغط الدم، ووزعت هدايا، وكتيبات تعريفية على الحضور.
وقال جون نيكنز، مدير المستشفى: يؤمن مشفى المفرق، كصرح طبي بأهمية تقديم العناية الصحية النوعية من خلال أطباء ذوي كفاءات عالية، مع طاقم طبي مساند، ووجود أحدث الأجهزة الطبية المتطورة في عالم تكنولوجيا الطب، حيث يعتبر أول مستشفى في الدولة يضم مختبراً ضمن وحدة “الديلزة” التابعة لها لإجراء التحاليل والاختبارات الشاملة للمياه للمرضى الذين يعانون من أمراض الكلى، ما يقلل من زمن الانتظار للحصول على نتائج الاختبارات ويخفف معاناة المرضى، وذلك يعني أنه يمكن تقديم التغييرات في العناية الطبية فوراً بدلاً من انتظار نتائج الاختبارات التي كان يتم إرسالها إلى أوروبا والولايات المتحدة الأميركية.
وأوضح أن الحرص على تزويد المستشفى بالمختبر، يأتي ضمن “استراتيجية صحة” التي تمتلكها وتشغلها شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، ويعتبر المستشفى جزءاً منها.
ويدار المستشفى من قبل “بمرنجراد الدولية”، وهي إحدى الشركات الشهيرة لإدارة المستشفيات في آسيا.
وقال الدكتور أنور سلام، نائب مدير الشؤون الطبية بمستشفى المفرق: نهدف من خلال مشاركتنا في الاحتفال باليوم العالمي للكلى إلى التوعية بأهمية الكشف المبكر عن أمراض الكلى المزمنة، وأهمية الحصول على العلاج المناسب، ومن الضروري أن تكون لدى الإنسان الثقافة الطبية والوعي للقيام بالفحص المبكر لأمراض الكلى، وأن يتلقى المريض العلاج الملائم.
وننصح الجميع بالخضوع للفحوص، وهي بسيطة للدم والبول ولكنها تكشف وجود أي خلل في وظيفة الكلى. من جانبه، أشار الدكتور هورماز دستور، رئيس قسم الكلى في المستشفى إلى أن المستشفى يمتلك أنظمة تحاليل المياه والتي تعتبر جزءاً أساسياً في مرافق “الديلزة”، وحيوية للعلاج السليم والفعال لمرضى الكلى.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: الكفاءات الإماراتية أثبتت جدارتها وحضورها