الاتحاد

الإمارات

مشاريع مشتركة بين “الفنون” و”أميركية الشارقة”

الشارقة (وام)- وقعت الشيخة حور بنت سلطان القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للفنون والدكتور بيتر هيث مدير الجامعة الأميركية في الشارقة صباح أمس اتفاقية تعاون مشترك بين الجامعة والمؤسسة، وذلك بحضور الدكتور توماس هوكستيتلر وكيل مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية وسالم يوسف القصير نائب مدير الجامعة للشؤون العامة، وجاك بيرسيكيان مدير مؤسسة الشارقة للفنون وعمداء الكليات وكبار المسؤولين في الجانبين.
وأعرب هيث عن اهتمام الجامعة بتنفيذ مشاريع مشتركة مع مؤسسة الشارقة للفنون، وقال إن هذه الاتفاقية ستفتح آفاقاً واسعة للعديد من المشاريع المشتركة والتي سيلعب فيها الطلبة دوراً فاعلاً. وتوفر الاتفاقية إطاراً لتسهيل التعاون بين الطرفين بشكل موسع في مجالات عديدة داخل الدولة.
ووفقاً لهذه الاتفاقية التي تبلغ مدتها خمس سنوات سيتعاون الطرفان في مجالات الفنون والتصميم والتعليم والابتكار والتقدم والترويج من خلال المركز التعليمي الذي تقوم المؤسسة ببنائه في منطقة التراث بالشارقة.
وستعمل المؤسستان معاً وفقاً للاتفاقية لتعزيز المعرفة الإقليمية والدولية بمجال الفن وتبادل الخبرات في مجال تنظيم ورعاية وترويج المعارض الفنية والتواصل مع شبكة شركاء وخبراء الطرفين.
وسيتعاون الطرفان أيضاً في تنسيق زيارات الفنانين سواء أكانوا أستاذة زائرين أو فنانين مقيمين ودعوتهم لإعطاء برامج ومحاضرات وندوات وورش العمل، فضلاً عن البحوث والمشاريع بما فيها المعارض وتصميم المواقع، كما أنهما سيتيحان لبعضهما البعض الحصول على الموارد والمرافق قدر المستطاع. وتدعم مؤسسة الشارقة للفنون البيئة الفنية المزدهرة في الخليج عن طريق رعاية الفرص الفنية وحرصها على تواجد برنامج إقليمي ودولي للتعاون والتبادل الثقافي.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية