الاتحاد

الرياضي

وفد الإمارات يزور المسجد الأقصى

أحمد المشهراوي (القدس) - أدى وفد الإمارات صلاة الظهر بالمسجد الأقصى بمدينة القدس، خلال زيارته إلى فلسطين، ومتابعة مباراة الأولمبي الفلسطيني وتايلاند في التصفيات التمهيدية لأولمبياد “لندن 2012”.
وترأس الوفد يوسف السركال نائب رئيس اتحاد الكرة الآسيوي، وضم سعيد عبد الغفار نائب رئيس اتحاد الكرة، ومحمد الكمالي، وشارك في الزيارة محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي.
وتجول الوفد في أروقة المسجد، وزار قبة الصخرة المشرفة، والمسجد المرواني، ومنبر صلاح الدين، واستمع لشرح مفصل عن تاريخ المسجد وأجزائه وبواباته وما يعنيه للأمة الإسلامية، وتم تزويده بمعلومات حول معالمه ومراحل التجديد والتطوير في منشآت الحرم وقبة الصخرة، والمضايقات التي يتعرض لها المسجد من حفريات ومنع للمصلين.
وقال السركال من داخل مسجد قبة الصخرة، إنه يوم عظيم أن نزور المسجد ونصلي في رحابه كواحد من أقدس البقاع على الأرض، ونتمنى الهناء والحرية لأمتنا العربية والإسلامية.
وأضاف: إن إقامة أول مباراة يشكل قفزة نوعية للرياضة الفلسطينية، التي تحقق خطوات كبيرة نحو العالمية، وأبدى ترحيبه بإقامة المزيد من المباريات، وعقد اجتماعات عربية وإقليمية بالقدس، داعياً الاتحاد العربي المبادرة لعقد لقاءات لجانه قريباً.
عن دور الإمارات في دعم الرياضة الوطنية، قال السركال إننا في الإمارات نساند القضية الفلسطينية ككل، وللرياضة مكانة خاصة في نفوسنا، وهناك تعاون مثمر مع اتحاد الكرة في مختلف المجالات.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!