الاتحاد

الرياضي

المطالبة بتشديد عقوبة تعاطي المنشطات إلى الإيقاف 4 سنوات


قرر الاتحاد الدولي لالعاب القوى مطالبة الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) بمضاعفة عقوبة اللاعب أو اللاعبة الذي يكتشف تعاطيه المنشطات للمرة الاولى إلى أربع سنوات بدلا من عامين كما هو متبع في الوقت الحالي· كما يعتزم الاتحاد الدولي لالعاب القوى نشر جميع نتائج اختبارات الكشف عن المنشطات التي تجرى للرياضيين والرياضيات على الانترنت· وقرر الاتحاد تقديم طلب مضاعفة عقوبة متعاطي المنشطات إلى الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات خلال الاجتماع المقرر للجمعية العمومية للوكالة عام 2007 جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد على هامش بطولة العالم لالعاب القوى في العاصمة الفنلندية هلسنكي والتي تجرى فعالياتها من السادس إلى 14 أغسطس الحالي كما شددت الجمعية العمومية على قواعد الاتحاد الخاصة بنقل الولاء لدولة أخرى في ظل تزايد عدد اللاعبين الذين يتجهون لتغيير جنسياتهم وتمثيل دول أخرى تحت تأثير المغريات· ولكن الجمعية العمومية للاتحاد أرجأت التصويت على القاعدة الجديدة بشأن 'البداية الخاطئة' للاعبين في السباقات والتي لا تسمح بأي بداية خاطئة على الاطلاق ليستمر العمل بالقاعدة الحالية لحين إشعار آخر وهي القاعدة التي تسمح لكل لاعب ببداية خاطئة واحدة·
وكان الاتحاد الدولي لالعاب القوى قد فرض في الماضي عقوبة الايقاف أربع سنوات على اللاعبين الذين يثبت تعاطيهم المنشطات للمرة الاولى ولكن العقوبة خففت فيما بعد نتيجة احتجاج اللاعبين أمام المحاكم المدنية لتصبح العقوبة القانونية هي الايقاف عامين كما تنص قواعد الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات· ومن المتوقع أن تكون عقوبة الايقاف أربع سنوات أكثر ردعا للاعبين في ظل ظهور حالات عديدة لتعاطي المنشطات بالمجال الرياضي في السنوات القليلة الماضية وكان من بين هذه الحالات ثلاثة من اللاعبين الفائزين بميدالية ذهبية في دورة الالعاب الاولمبية التي استضافتها العاصمة اليونانية أثينا العام الماضي·
وكانت الولايات المتحدة الامريكية قد طالبت في البداية بتوقيع عقوبة الايقاف مدى الحياة على الرياضي أو الرياضية ممن يثبت تعاطيهم المنشطات للمرة الاولى ولكنها سحبت هذا الطلب أمس الأول·
وفي قضية أخرى مرتبطة بمشاكل المنشطات وافقت الجمعية العمومية للاتحاد في اجتماعها نشر جميع نتائج اختبارات الكشف عن المنشطات على الانترنت بناء على اقتراح ألماني طرح خلال الاجتماع على الرغم من عدم موافقة مجلس إدارة الاتحاد على الاقتراح· وبناء على موافقة الجمعية العمومية سينشر الاتحاد على موقعه بالانترنت نتائج اختبارات الكشف عن المنشطات لجميع اللاعبين مرة واحدة سنويا· وطبقا لقواعد الولاء الجديدة·
لا يحق للاعب أن يتنافس باسم الدولة التي حصل على جنسيتها حديثا إلا بعد ثلاث سنوات من تاريخ مشاركته في آخر بطولة باسم دولته الاصلية (السابقة)·
ولكن في حالة اتفاق الدولتين سويا على انتقال ولاء اللاعب تختصر المدة من ثلاثة أعوام إلى عام واحد·
ورفضت الجمعية اقتراحا من أريتريا بإيقاف اللاعب الذي يغير جنسيته لمدة ستة أعوام·
وكان الاتحاد قد شدد على اتخاذ قواعد أكثر صرامة على مدار العامين الماضيين فيما يتعلق بنقل ولاء اللاعبين بعد أن انتقل العداء الكيني ستيفن تشيرونو إلى قطر في أغسطس 2003 وفاز لقطر بسباق 3000 متر حواجز في بطولة العالم تحت اسم سيف سعيد شاهين بعد أيام قليلة من حصوله على الجنسية القطرية·
وعلى جانب آخر اختارت الجمعية العمومية العداءة البولندية الاسطورية إرينا زفينسكا عضوا بمجلس إدارة الاتحاد بعد تغلبها على ثلاثة من منافسيها في الاقتراع الذي جرى بين أعضاء الجمعية العمومية·
وأصبحت زفينسكا (59 عاما) ثالث امرأة بمجلس إدارة الاتحاد بعد الكندية آبي هوفمان والمغربية نوال المتوكل·
وشاركت العداءة البولندية في خمس دورات أولمبية بين عامي 1964 و1980 وفازت بثلاث ميداليات ذهبية وفضيتين وبرونزيتين·
وسجلت عداءة المسافات القصيرة ولاعبة الوثب الطويل عشرة أرقام قياسية عالمية خلال مسيرتها المبهرة·
وتحظى زفينسكا أيضا بعضوية مجلس إدارة الاتحاد البولندي لالعاب القوى واللجنة الاوليمبية الدولية·
وقالت زفينسكا 'ألعاب القوى هي حياتي· وقد قضيت عشرين عاما كلاعبة في ألعاب القوى· وعندما اعتزلت اللعب لم أكن أعتقد أنني سأصبح مسئولة في يوم ما'·

اقرأ أيضا

"اكويا" بطل كأس رئيس الدولة للخيول العربية في إيطاليا