صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

إشهار جمعية ملاك الطائرات والطيارين في الإمارات

رئيس جمعية ملاك الطائرات العالمية يسلم الحمادي شهادة تذكارية (من المصدر)

رئيس جمعية ملاك الطائرات العالمية يسلم الحمادي شهادة تذكارية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - أشهرت جمعية ملاك الطائرات والطيارين العالمية أمس “جمعية ملاك الطائرات والطيارين في دولة الإمارات”، والتي سيكون مقرها في مطار البطين.
وقال كريج فولر، رئيس جمعية ملاك الطائرات والطيارين العالمية في تصريحات للصحفيين على هامش أعمال معرض أبوظبي للطيران الخاص، إن تلك الجمعية المحلية تعد الثالثة في منطقة الشرق الأوسط بعد لبنان والسعودية، والجمعية السبعين المنضمة لجمعية لملاك الطائرات والطيارين العالمية، المعنية بقطاع الطيران الخاص.
ومثلت جمعية ملاك الطائرات والطيارين قطاع الطيران الخاص لما يقارب الخمسين عاماً.
ويبلغ عدد الطيارين الممثلين لمجموعة الأعضاء في الجمعية أكثر من 470 ألف طيار يعملون في مجال الطيران الخاص والشخصي.
إلى ذلك، أوضح أن هناك معايير خاصة لاختيار الأعضاء في الجمعية، مؤكداً أن انضمام الإمارات يعد إضافة نوعية، ويرجع اختيارها من بين دول أخرى إلى التطور الملحوظ التي تشهده في مجال الطيران الخاص، إضافة إلى وجود مطار متطور لخدمة القطاع واحتضانها فعاليات عالمية متخصصة.
واستقبل مطار البطين أمس رئيس الجمعية وبروس لاندسبيرج، رئيس مؤسسة السلامة فيها.
وقام كريج فولر بتقديم التذكار التقليدي للجمعية إلى يوسف الحمادي نائب المدير العام لمطار البطين وذلك احتفالاً بتدشين الجمعية، ليكون بذلك التذكار الأول من نوعه الذي يسلم في منطقة الشرق الأوسط، وذلك ضمن الحفل الرسمي لمعرض أبوظبي للطيران الخاص في فندق شانغريلا باب البحر في أبوظبي.
من جهته، قال يوسف الحمادي نائب المدير العام لمطار البطين، الذي سيترأس الجمعية، إن مقرها سيكون جاهزاً في مطار البطين في المستقبل القريب. وأكد أن الانضمام للجمعية له أهمية كبيرة للاستفادة من خبراتها العالمية وتجارب الأعضاء في مجال الطيران الخاص، في ظل ما تتمتع به الإمارات من نمو في حجم أعمال الطيران الخاص.
وقال “ستقوم جمعية ملاك الطائرات والطيارين في دولة الإمارات بتعزيز مكانة الطيران الخاص كوسيلة فعالة للنقل الشخصي ولتشجيع الشباب على اختيار الطيران كمهنة مستقبلية، وستلعب الجمعية أيضاً دوراً مهماً في الدولة لتطوير قطاع الطيران والمطارات والسفر الدولي”.
وأضاف “تتشرف شركة أبوظبي للمطارات بمساهمتها بتأسيس جمعية ملاك الطائرات والطيارين المرموقة والتي تكرس جهودها لدعم قطاع الطيران الخاص عالمياً، حيث تسلط تلك الخطوة الضوء على التزام الشركة تجاه هذا القطاع الحيوي”.
وجاء هذا الإعلان تماشياً مع مركز شركة أبوظبي للمطارات الريادي في مجال الطيران وبالتزامن مع استضافة معرض الطيران العام الأول من نوعه في الشرق الأوسط، معرض أبوظبي للطيران الخاص، والذي شهد نجاحاً كبيراً وحضره كبار الشخصيات والرواد من قطاع الطيران العام.
وتمثل جمعية ملاك الطائرات والطيارين التي تأسست في الولايات المتحدة، اتحاداً غير ربحي مكون من 69 منظمة مستقلة غير حكومية وطنية في قطاع الطيران الخاص.