الاتحاد

الرئيسية

منتخبنا الأول يلتقي مانشستر سيتي 12 نوفمبر المقبل

وقع اتحاد الكرة اتفاقية مع نادي مانشستر سيتي لإقامة مباراة ودية بينهما في ملعب مدينة زايد الرياضية في أبوظبي مساء 12 نوفمبر المقبل، والتقى جاري كوك الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي مع راشد الزعابي رئيس لجنة التسويق والإعلام والعلاقات العامة في اتحاد الكرة ويوسف عبدالله الأمين العام للاتحاد لتوقيع الاتفاقية.

وقال جاري كوك الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي تعليقاً على توقيع الاتفاقية: «مع وجود هذه القاعدة الواسعة من المشجعين في الإمارات، فإننا نتطلع لمشاهدة مباراة ودية رائعة في أبوظبي في نوفمبر القادم. وقال إن النادي يشعر بأن هناك صلة قوية تربطه مع هذه المدينة، وتأتي هذه المباراة لتجسد هذه الصلة وهذا التفاعل مع الجمهور على أرض الواقع، وسيكون هذا الموعد مناسباً للتدريب خلال زيارتنا الشتوية إلى أبوظبي حيث يتزامن ذلك مع فترة توقف مباريات موسم الدوري الإنجليزي الممتاز خلال شهر نوفمبر». من جانبه أعرب راشد الزعابي، رئيس لجنة التسويق والإعلام والعلاقات العامة باتحاد الكرة عن سعادته بهذا الاتفاق قائلاً: «إنها فرصة رائعة لفريقنا الوطني لكونها تمثل اختباراً كبيراً لقدرات الفريق، فخوض مباراة مع فريق من الدوري الإنجليزي الممتاز في الإمارات لن يلهب حماسة الفريق فحسب بل حماس المشجعين أيضاً.» كما عقد نادي مانشستر سيتي لكرة القدم أيضاً اتفاقية مع فندق قصر الإمارات، حيث سيكون الملعب الذي يتم إنشاؤه على أرض الفندق وفقاً لأرقى المواصفات العالمية مقراً رسمياً لتدريبات نادي مانشستر سيتي لكرة القدم في أبوظبي. ويقوم جاري كوك بهذه الزيارة خلال توقفه في أبوظبي ليوم واحد لإطلاق الشكل الجديدة للفريق لموسم 2009 /2010. والاحتفال بالتوقيعات والصفقات الجديدة للفريق، وقد قام نجوم مانشستر سيتي الذين التحقوا مؤخراً بصفوف النادي وهم النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز والإنجليزي جاريث باري ولاعب بلاكبيرن السابق روكي سانتا كروز بتسليم الزي الجديد لفريق مانشستر سيتي إلى أبوظبي، ويرافقهم في هذه الزيارة مارك هيوز المدير الفني للفريق، وستيفن ايرلند الحاصل على لقب «لاعب العام» في نادي مانشستر سيتي وخريج أكاديمية النادي، ومايك سمربي لاعب إنجلترا وفريق مانشستر سيتي السابق.

هيوز وتيفيز وباري وكروز يتواصلون مع الجماهير الإماراتية
أبوظبي تقدم نجوم مانشستر سيتي الجدد للعالم

شهدت أبوظبي مراسم تقديم النجوم الجدد الذين نجح نادي مانشستر سيتي المملوك لمجموعة أبوظبي المتحدة للتطوير والاستثمار في التعاقد معهم خلال موسم الانتقالات الصيفية الحالي، ويأتي التعاقد مع هؤلاء النجوم في إطار دعم الفريق بالعناصر القادرة على دفعه نحو المنافسة على الألقاب المحلية في إنجلترا، وتقديم مستويات جيدة على الساحة الأوروبية، وكان على رأس النجوم الجدد الذين دشنوا مسيرتهم مع مانشستر سيتي في أبوظبي النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز الذي حظيت صفقة الحصول على خدماته بأصداء واسعة في صحافة العالم، كما تواجد لاعب الوسط الإنجليزي جاريث باري الذي يعول عليه هيوز كثيراً لضبط إيقاع وسط الفريق.

كما حظي المهاجم الباراجوياني روكي سانتا كروز بكثير من الاهتمام خلال تواجده مع نجوم مانشستر سيتي الجدد في أبوظبي ظهر أمس. وقام النجوم الجدد بتسليم أطقم الملابس الجديدة للفريق للموسم الكروي 2009 /2010 إلى مشجعي فريق مانشستر سيتي في العاصمة أبوظبي ويرافق هؤلاء النجوم في زيارتهم إلى أبوظبي المدير الفني للفريق مارك هيوز وستيفن ايرلند نجم الفريق الحاصل على لقب لاعب العام في الفريق وخريج أكاديمية النادي، كما تواجد مايك سمربي أحد أهم نجوم مانشستر سيتي على مدار تاريخه، وهو لاعب دولي سابق في صفوف المنتخب الإنجليزي. وأتاحت زيارة اللاعبين لأبوظبي رغم اقتصارها على يوم واحد فرصة غير مسبوقة لعشاق كرة القدم بالإمارات والجهات الإعلامية المختلفة العربية والعالمية للقاء بالنجوم العالميين الذين نجح مانشستر سيتي في الحصول على خدماتهم في ظل استراتيجيته التي تتمثل في بناء فريق عالمي قادر على مقارعة القوى الكروية الكبرى في إنجلترا وأوروبا. وبالتنسيق مع الاتحاد للطيران الراعي الرسمي لقميص مانشستر سيتي، فقد حضر مشجعو النادي الإنجليزي صغاراً وكباراً توقيع الاوتوجرافات في مكاتب الاتحاد للطيران في المارينا مول ومعرض صيف أبوظبي. وعبر جاري كوك الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي عن سعادته بهذه الزيارة قائلاً : «نشعر بسعادة بالغة لوجودنا هنا على أرض أبوظبي بدءاً من مرحلة الإعداد. ونحن نسعى لاستقطاب مشجعين دائمين للنادي من خلال المساهمة في إثراء الثقافة الكروية المحلية وتأسيس رابطة للمشجعين المخلصين. كما نأمل إرساء ارتباط محلي دائم مع الموقع الإلكتروني للنادي والذي شهد مؤخراً تعديلات كبرى تضمنت تطوير محتوى عربي شامل ومتكامل.» وسيرتدي الفريق القميص الأزرق الجديد لموسم 2009 /2010 لأول مرة حين يواجه فريق اورلاندو بيراتيس الجنوب أفريقي في بطولة «تحدي فودافون في جنوب أفريقيا في 18 يوليو الجاري.

الزي الجديد من أمبرو

يشهد هذا الموسم بداية شراكة جديدة مدتها عشر سنوات بين مانشستر سيتي وبين شركة «أمبرو» المنتجة للزي الجديد للفريق. وسيركز الزي الجديد على إبراز التراث العريق للنادي مستفيداً من خبرة أمبرو الاحترافية في صناعة تجهيزات وملابس كرة القدم، وقدرتها على الجمع في تصميماتها بين الأناقة والبساطة. ويجمع الزي الرسمي ما بين عناصر تصميم مستوحاة من الماضي وبين الأساليب العصرية مع إضفاء لمسة جمالية عليها. ويبدو أن كل درزة على ياقة القميص قد اختيرت بعناية لوظيفة محددة، وتأتي الشارة بتصميم رائع يعكس هوية النادي مع تفاصيل جديدة. أما الزي البديل فيبرز الشعار الرسمي لنادي مانشستر سيتي والمعروف باسم «النحلة». ويأتي القميص باللون الأسود مع شعار مطرز باللونين الأصفر والذهبي على الكتفين لإبراز الجذع العلوي من الجسم. أما زي الاحتياط فهو كلاسيكي ومستوحى من الماضي ولكنه لا يخلو من حرفية على درجة عالية من الإتقان بحيث تضفي لمسة عصرية. القميص موشح باللونين الأسود والأحمر على خلفية بيضاء مع اسم راعي الفريق تحت الشعار لضمان إبراز شكل الوشاح. ويتحدث مارتن بروثيرو، نائب رئيس شركة أمبرو قائلاً: «كان نادي مانشستر سيتي أول المستفيدين من تراثنا العريق في المجال والذي بدأ عام 1934، وسيكون مانشستر سيتي أول فريق يستفيد من الابتكارات التي نقدمها لموسم 2009 /2010 مما يعني حصوله على أفضل ملابس رياضية للاعبين والمشجعين على حد سواء».

اقرأ أيضا

الإمارات الثامنة عالمياً في مؤشر "الدول الإيجابية"