الاتحاد

الرياضي

«الزعيم» يحسم مفاوضاته مع «الإمبراطور» بثنائية أسامواه

أسامواه جيان (يمين) نجح في إحراز هدفين في مرمى الوصل رغم الرقابة (تصوير أفضل شام)

أسامواه جيان (يمين) نجح في إحراز هدفين في مرمى الوصل رغم الرقابة (تصوير أفضل شام)

فاز العين على الوصل 2 - 1 في مباراة مثيرة وممتعة مساء أمس، ضمن الجولة الـ 19 لدوري المحترفين لكرة القدم، بملعب زعبيل، أحرز أسامواه جيان هدفي «الزعيم» في الدقيقتين 66 و79، بينما أحرز إيمانا هدف «الفهود» في الدقيقة 4، ورفع «البنفسج» رصيده إلى 46 نقطة، ليواصل رحلة البحث عن اللقب الحادي عشر، وتجمد رصيد «الأصفر» عند 20 نقطة.
بدأت المباراة بحماس كبير من الفريقين، خاصة الوصل الذي نجح في أن يتقدم مبكراً عن طريق إيمانا الذي خطف هدفاً في الدقيقة الرابعة من تمريرة «هات وخد» مع جوسيه فيريرا، وكان الهدف بمثابة «الشرارة» التي أشعلت اللقاء منذ اللحظات الأولى، وكاد فيريرا أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة العاشرة، لولا أن الكرة ارتطمت بمدافعي العين، وتحولت إلى ركنية، ونظراً لغياب ألفارو عن هجوم «الفهود»، دفع المدرب عيد باروت بإيمانا في الخط الأمامي بشكل صريح، وفي المقابل أشرك «الزعيم» قوته الضاربة، خاصة أسامواه جيان ورادوي وإيكوكو وبروسكو إضافة إلى الموهوب عمر عبد الرحمن.
ولم تظهر خطورة بروسكو في الثلث الأول من الشوط، حيث أحكم «الأصفر» رقابته على مفاتيح لعب «البنفسج»، وتركزت خطورة صاحب الأرض في الكرات الخاطفة من خلال التألق اللافت وعلى غير المعتاد لإيمانا.
وحاول العين الضغط في منتصف الشوط، مستغلاً نشاط هلال سعيد وتمريراته المتقنة، والتي كاد بروسكو أن يسجل منها لولا ارتطام كرته بدفاع الوصل، بذل أحمد إبراهيم جهداً كبيراً مع أسامواه في محاولة لإيقافه، ولكن النجم العيناوي، نجح على فترات في الاختراق، لكن دون خطورة على أحمد ديدا حارس الوصل، وكعادته يمرر «الموهوب» كرة «ساحرة» إلى أسامواه الذي قطع الملعب، ولسوء حظه علت تسديدته العارضة بقليل في هجمة هي الأفضل للعين، في الوقت الذي تراجع فيه أداء الوصل بتكثيف الدفاعات، ووجود عدد قليل من المهاجمين في ملعب «البنفسج».
واشتعلت المباراة تماماً مع الدقيقة 34 في ظل الشحن الكبير في الملعب بين اللاعبين بعضهم البعض، خاصة علي عباس وعمر عبد الرحمن وإيكوكو وديدا، وهو ما جعل عمار الجنيبي يحاول إيقاف ذلك ببطاقة صفراء لياسر سالم لخشونته مع إيكوكو، وآخر لعلي عباس للعنف مع عمر عبدالرحمن، واستمر الحماس حتى نهاية الشوط الأول الذي تقدم فيه «الفهود» بهدف، وبذل فيه فهد حديد جهداً كبيراً، إضافة إلى يقظة دفاع الوصل الذي تحمل ضغط «الزعيم» في فترات طويلة من الشوط.
بدأ العين أكثر نشاطاً في الشوط الثاني، من خلال تمريرات عمر عبد الرحمن وانطلاقات إيكوكو وأسامواه جيان، في الوقت الذي تراجع فيه الوصل تماماً للدفاع بكل لاعبيه للحفاظ على الهدف، باستثناء إيمانا الذي ظل وحيداً في ملعب «الزعيم»، وفي الدقيقة 61 يجري عيد باروت مدرب الوصل التغيير الأول في «الفهود» بإشراك ماهر جاسم بدلاً من فهد حديد.
وفي الدقيقة 66، ينجح العين في تعديل النتيجة من تمريرة رائعة لعمر عبد الرحمن خلف دفاعات «الفهود» إلى أسامواه جيان المنطلق، ونجح في ترويض الكرة ويسددها في الزاوية العكسية لمرمى ديدا، ودفع كوزمين مدرب العين باللاعب محمد سالم بدلاً من خالد عبد الرحمن، وفي الوصل لعب أيضاً حسن علي إبراهيم بدلاً من خليفة عبد الله.
وتوالت الفرص الضائعة من الطرفين، واحدة من بروسكو أنقذها ديدا، وأخرى للوصل عن طريق حسن علي إبراهيم ينقذها حارس «الزعيم» داوود سليمان وأخرى لجوسيه، ينقذها فارس جمعة في الوقت المناسب، وفي الدقيقة 79 يقود عمر عبد الرحمن هجمة جميلة يمررها إلى كيمبو إيكوكو الذي رفعها عرضية بالمقاس على رأس القناص أسامواه جيان الذي وضع نفسه في مكان مناسب ليسددها برأسه قوية في شباك الوصل، ليعود العين بثلاث نقاط غالية جعلته يقترب خطوة جديدة نحو الاحتفاظ باللقب.




الأهداف: إيمانا في الدقيقة 4 «الوصل»، أسامواه جيان في الدقيقتين 66 و79 «العين».
الإنذارات: أحمد إبراهيم وياسر سالم وعلي عباس وماهر جاسم وأحمد ديدا «الوصل» وإيكوكو«العين».
الحكام: عمار الجنيبي وحسن سقطري وجاسم عبدالله، والحكم الرابع يعقوب الحمادي.

اقرأ أيضا

ثيو هرنانديز: ريال مدريد نادٍ استثنائي ولكن ميلان أيضاً كبير مثله