الاتحاد

الرياضي

مهدي علي: نلعب بجدية لتأكيد التفوق

مهدي علي (وسط) خلال المؤتمر الصحفي

مهدي علي (وسط) خلال المؤتمر الصحفي

أبوظبي (الاتحاد) – قال مهدي علي، مدرب المنتخب الأولمبي خلال المؤتمر الصحفي أمس إن النتيجة التي خرج بها الفريق في المباراة الماضية تعتبر إيجابية، حيث سهلت المهمة كثيراً، ومهدت له الطريق نحو التأهل إلى الدور الثاني من التصفيات.
وأضاف أن مباراة اليوم لا تقل أهمية عن مباراة الثلاثاء الماضي، ويسعى لتحقيق الفوز أيضاً، مع تقديم أداء متميز، لا يقل عن أداء اللاعبين في المباراة الماضية، نه فهو يريد دائماً تحقيق ما هو أفضل.
وأكد مهدي علي أنه سوف تكون هناك تغييرات في التشكيلة، ولكن لم يحدد حتى الآن عدد التغييرات التي سوف يجريها، ويقرر ذلك صباح المباراة، وإن كان تركيزه ينصب على اللاعبين الذين لم يشاركوا في المباراة الماضية، أو في التشكيلة الأساسية مع أنديتهم.
وعن خوض منتخبنا للتصفيات منذ الدور الأول، على الرغم من الحصول على مركز متقدم في الأولمبياد الآسيوية بالصين، قال مهدي إن هذا نظام معمول به، حيث إن التصنيف تكون بناءً على نتائج المنتخب الأولمبي في آخر تصفيات أولمبية، وحينها لم يحقق منتخبنا النتائج الجيدة، وهذا ما تسبب في تواجده الآن في الدور الأول، ولكننا لسنا منزعجين من ذلك، فهذا هو النظام المعمول به، وهو يطبق على الجميع، ونحن نحترم قرارات الاتحاد الآسيوي ونرحب بها.
وعن خوض المنتخب لمباراتين في غضون أربعة أيام في الدور الثاني، قال مهدي إننا تعودنا على هذا الضغط، والمنتخب أصبح يحقق النتائج المتميزة خلال الضغط، ولكن الأمور سوف تكون صعبة في حال أننا نلاقي فريقاً من شرق آسيا، حيث إن فارق التوقيت، وطول المسافة يشكلان عبئاً على المنتخب، ولكن هذا الشيء سوف يكون على الفريق المنافس أيضاً عندما يأتي لملاقاتنا في ملعبنا.
وعما إذا كان سوف يلعب بعض المباريات الودية قبل مباراتي الدور الثاني، قال مهدي إنه لا توجد خطة لذلك، بسبب أجندة البطولات المحلية، ومشاركات المنتخب الأول، وبرنامج الإعداد سوف يعلن عنه فور علمنا بما تسفر عنه نتيجة القرعة آخر الشهر الحالي.
وعن الحضور الجماهيري في المباراة الماضية، قال مهدي إنه كان أمر محزن للغاية أن يحضر 3272 مشجعا فقط، وتمنى أن يرتفع العدد في مباراة اليوم، حيث أن المنتخب الأولمبي يقدم عروضاً جيدة، ولا عذر للجماهير في عدم التواجد.

اقرأ أيضا

التعادل السلبي يحسم لقاء النصر والجزيرة