الاتحاد

الرياضي

تيا هيليبو تعتزل «الوثب» العالي

بروكسل (أ ف ب) - أعلنت البلجيكية تيا هيليبو (35 عاماً)، بطلة أولمبياد بكين 2008 في مسابقة الوثب العالي، اعتزالها نهائياً أمس الأول في مؤتمر صحفي.
وأصيبت هيليبو بخيبةأمل من نتائجها الأخيرة في بطولة أوروبا داخل قاعة التي أقيمت مطلع الشهر الحالي في جوتبورج السويدية، حيث حلت ثامنة ولم تتمكن من تخطي حاجز 87، 1 متر.
وشاركت هيليبو خلال مسيرتها الرياضية في مسابقة السباعية، لكنها كانت تفضل الوثب العالي، حيث توجت بطلة لأوروبا عام 2006 في جوتبورج بالذات، كما توجت بطلة للعالم في المسابقة الخماسية (داخل قاعة) مرة واحدة عام 2008.
وقالت هيليبو “ليس جسدي من يدفعني على التوقف عن متابعة مسيرتي وانما عقلي، بالتأكيد، لعبت مشاركتي في جوتبورج دوراً معيناً، لكن الفكرة تراودني منذ عدة أشهر، وإذا فقد الحماس وفقدت الرغبة في تحقيق الانتصارات فمن الأفضل التوقف”.
وكانت هيليبو انقطعت عن ممارسة الرياضة عام 2008 لتلد طفلها الأول، ثم عادت عام 2010 لفترة وجيزة، قبل أن تجد نفسها حاملاً بالطفل الثاني، وعادت ثانية عام 2011 وأحرزت المركز الخامس في بطولة العالم داخل قاعة في اسطنبول (2012) وأيضاً في أولمبياد لندن 2012.

اقرأ أيضا