الاتحاد

الرياضي

مسيرة لجماهير ولاعبي كالياري للمطالبة بدخول «اس اريناس»


روما (د ب أ) - ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أمس الأول أن لاعبي كرة القدم والجهاز الفني وجماهير نادي كالياري لكرة القدم، قاموا بمسيرة في شوارع المدينة لمطالبة السلطات، بالسماح للعامة بالدخول إلى ستاد “اس اريناس” الجديد.
وفي الوقت الذي ظل فيه رئيس نادي كالياري ماسيمو تشيللينو وأربعة من المسؤولين قيد الاعتقال، فإن وفدا من المشجعين ومسؤولي النادي سيلتقون مع مسؤول يمثل الحكومة.
وبدأ الجدل حول ملعب “اس اريناس” بعدما تم تجديد وتوسيع مرافق النادي في بداية الموسم الحالي، في قرية كوارتو سانت الينا المتاخمة لكالياري. وبعد رحيل كالياري عن ستاد سانت ايليا، فإن انخفاض معايير الأمان في استاد اس اريناس، حرم الجماهير من متابعة أغلب المباريات التي تقام على ملعب الفريق، حيث تم إقامة بعض المباريات خارج جزيرة سردينيا.
وكان كالياري عوقب باعتباره مهزوما أمام ضيفه روما صفر - 3 في أواخر سبتمبر الماضي بعدما دعا تشيللينو جماهير ناديه للذهاب إلى الاستاد متحدياً قرار السلطات المحلية بإقامة المباراة بدون جمهور.
وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن تشيللينو، عمدة بلدة كوارتو سانت إلينا المتاخمة لمدينة كالياري، متهم بالاختلاس وتزوير المستندات.
وكانت الشرطة اعتقلت في وقت سابق اثنين من مسؤولي مدينة كالياري على ذمة القضية نفسها.

اقرأ أيضا

فلاح بن زايد يعتمد أجنــدة غنتوت للموسم الجديد