الاتحاد

عربي ودولي

العثور على الصناديق السوداء للطائرة الإيرانية المنكوبة

أعلنت السلطات الإيرانية أن فرق البحث التابعة لها عثرت أمس على الصناديق السوداء الثلاثة لطائرة الركاب الإيرانية روسية الصنع من طراز «توبوليف-154» المتحطمة في قـــــزوين شمال غربي إيران، حيث قتل 168 شخصاً هم جميع ركابها وأفراد طاقمها.

وقال نائب وزير النقل الإيراني ورئيس «خلية الأزمة» لمتابعة الحادث في وزارة النقل الإيرانية أحمد ماجدي «تم العثورعلى الصندوقين الأسودين لأنظمة التسجيل وقيادة الطائرة، وقد لحقت بهما أضرار كبيرة، وخبراءنا يدرسون حاليا سبل الاستفادة منهما لتوضيح اسباب تحطم الطائرة». وأضاف أنه ربما يتم ارسال الصندوقين الاســـودين الى روسيا لاستخراج المعلومات المسجلة فيهما بمساعدة الخبراء الروس. وصرح الناطق باسم هيئة الطيران المدني الإيرانية رضا جعفر زادة بأن 5 خبراء روس سيصلون اليوم الجمعة إلى طهران للمشاركة في التحقيق في الحادث. وقال المسؤول في جمعية الهلال الأحمر الإيراني أحمد اسفندياري ان رجال الإنقاذ عثروا على الصندوق الأسود الثالث على بعد 4 كيلومترات من مكان سقوط الطائرة». وقال رئيس إدارة أوضاع الكوارث في محافظة قزوين محمد علي أهاني «إن الانفجار كان قويا والصدمة شديدة الى حد ان الجثث تناثرت أشلاءً جميعها ولم نعثر على اي جثة كاملة». وأضاف أن الأشلاء نقلت إلى طهران وعلى عائلات الضحايا ان تتصل بأجهزة الطب الشرعي في طهران ولو أنه من المستحيل التعرف على الجثث. وذكر ماجدي أن التعرف على رفات الضحايا يستلزم إجراء اختبارات الحامض النووي. وأوضح 161 من القتلى إيرانيون بينهم 8 من أعضاء فريق الجودو للناشئين الإيراني ومدربان والنائب الإيراني من أصل أرميني السابق ليون دافيديان وبين القتلى الأجانب أرمينيين وجورجيين وأستراليين. وتم تخصيص خط ساخن لمساعدة أسر الضحايا. وقال نائب رئيس هيئة الطيران المدني الأرمينية في يريفان أرسين بوغوسيان ان 6 أرمينيين وجورجيان كانوا على متن الطائرة وإن اثنين من افراد طاقم الطائرة و29 راكبا إيرانيين من أصل أرميني. كما وردت انباء عن مقتل زوجة السفير الجورجي في طهران. وقدمت الولايات المتحدة تعازيها لأسر الضحايا، حيث لا توجد علاقات دبلوماسية بينها وبين إيران منذ احتجاز دبلوماسييها رهائن داخل سفارتها في طهران عام 1979. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ايان كيلي في بيان أصدره مساء أمس الأول في واشنطن «تقدم الولايات المتحدة تعازيها لأسر من فقدوا أرواحهم في تحطم طائرة شركة خطوط قزوين الجوية بينما كانت تقل ركاباً من طهران في إيران إلى العاصمة الأرمينية يريفان». وأضاف أن الوزارة ذاتها تعمل من خلال السفارة الأميركية في يريفان والبعثة السويسرية لرعاية المصالح الأميركية في طهران على تحديد ما إذا كانت الطائرة المنكوبة تقل أي أميركيين.

اقرأ أيضا

مقتل ستة أشخاص دهساً في الصين والشرطة تقتل السائق