الاتحاد

ثقافة

4 أسئلة للتعرف على كاتدرائية "نوتردام" التي التهمتها النيران

دمر حريق هائل كاتدرائية "نوتردام" التي تعد أحد أشهر المعالم بوسط العاصمة الفرنسية باريس اليوم الإثنين، مما يعد خسارة فادحة للمدينة ولفرنسا.

ماهي كاتدرائية نورتدام"؟

إنها كاتدرائية أبرشية باريس ويطلق عليها باللغة الفرنسية: "Notre Dame de Paris"، وبالعربية كاتدرائية سيدتنا (العذراء). وتقع في الجانب الشرقي من جزيرة المدينة على نهر السين أي في قلب باريس التاريخي. وهي تحفة من الفن والعمارة القوطية الذين سادا أوروبا من القرن الثاني عشر حتى القرن السادس عشر. وهي من المعالم التاريخية والسياحية الشهيرة في العاصمة الفرنسية باريس. 

ما هي مواصفات الكاتدرائية؟

وضع حجر الأساس للكاتدرائية وبدأ فيها البناء عام 1163 م في عهد لويس السابع ملك فرنسا وبحضور البابا ألكسندر الثالث بابا الكنيسة الكاثوليكية. واستمر البناء نحو قرنين ولم يكتمل إلا في عام 1345 م. يرتفع المبنى بطول 128 متراً. وبه برجان وعشرة أجراس يزن أكبرها ما يزيد قليلاً عن 13 طناً. وتبلغ مساحة سطحها الكلية 5,500 متر مربع. ولها واجهتان جنوبية تطل على نهر السين الذي يشق باريس وأخرى شمالية.

كم عدد زوار الكاتدرائية؟

 تعتبر الكاتدرائية أحد أبرز معالم باريس التي تجذب سنوياً ملايين السياح والزوار من مختلف أنحاء العالم إلى جانب معالم باريس الأخرى مثل متحف اللوفر. يزور  الكاتدرائية نحو 13 مليون سائح كل عام، بحسب موقع الكاتدرائية على الإنترنت. أي بمعدل 30 ألف زائر كل يوم قد يرتفع إلى 50 ألفاً في أوقات الذروة السياحية. وهي مفتوحة مجاناً للوزار.

هل ما تزال تشهد مراسم دينية؟

رغم أنها معلم حضاري وسياحي وتاريخي، فإن الكاتدرائية حافظت أيضاً على طابعها الديني. فهي تشهد خمسة قداديس كل يوم وسبعة في أيام الأحد من كل أسبوع. كما يوجد في الكاتدرائية قس مسيحي للإجابة على الأسئلة أو إجراء لقاء روحي.

اقرأ أيضا

سيف بن زايد يفتتح الدورة الـ 29 من معرض أبوظبي الدولي للكتاب