الاتحاد

فاكسات سريعة


شركات الهواتف النقالة في صراع مستمر مع التميز، غايتها إرضاء المستهلك، عبر الخدمات التي تقدمها بين الحين والآخر· ولكنني لا أفهم الدافع الذي يجعل البعض يلجأ إلى تغيير هاتفه النقال، في فترة لا تتجاوز الشهرين أو سبعة أشهر كحد أقصى· هل أصبحت عقولنا سطحية إلى هذا القدر الذي يجعلنا نتعاطى بشكل مستمر مع أحدث الهواتف النقالة؟ أليس من الأفضل أن نجعل اهتماماتنا ترقى إلى ما هو أبعد من ذلك؟ المسألة قد تأخذ منحنى خطرا، حين يتعمد البعض استخدام النقال بتقنياته الحديثة في إيذاء الآخرين· وهذا ما حدث بالفعل حين أساء البعض استخدام التقنيات الحديثة للنقال، معرضين حياة العائلات الى جحيم لا يحمد عقباه·
من يفكر بالزواج سيدخل في متاهات وأرقام حسابية لا نهاية لها، وهذا هو الواقع حيث يتعين على من يرغب في الزواج، التفكير بالمصاريف الباهظة التي يحتاجها لاتمام حفل زواج بتكاليف معقولة، كما يتعين عليه التفكير بالسكن، الذي لن يتمكن من انجازه حتى بعد سنتين من زواجه، أغلب الأحيان يضطر الشاب إلى السكن مع أهله، والا فإنه سيضطر إلى العيش بالايجار في منزل أو شقة· ولكم أن تتخيلوا المصاريف التي سيصرفها الشاب على سكن بالايجار إلى أن يستقر في منزل خاص يستره· باختصار المسألة تعقيد في تعقيد· أمام هذا الواقع فكر أحدهم أن يختصر على نفسه كل هذه المصاريف فماذا فعل؟ سافر إلى إحدى الدول الأجنبية وارتبط بفارسة أحلامه بمصاريف لا تتجاوز ثلث ما ينفقه الشاب هنا، هو اليوم يسكن في بيت محترم، ويعتقد أنه فعل الصواب، لأنه اختصر على نفسه مصاريف ونفقات لا داعي لها·
برنامج 'استوديو واحد' الذي يذاع من اذاعة أبوظبي وبرنامج 'الرابعة والناس' الذي يذاع من راديو الرابعة، يحملان فكرة واحدة، هي التواصل مع المواطنين والمقيمين على أرض هذه الدولة، وتلقي استفساراتهم وشكاويهم في مختلف المجالات، ودورهما في أغلب الأحيان، لا يزيد عن تقديم النصح والمشورة للمتصلين، للتغلب على مشكلاتهم· اللافت للانتباه، أن البرنامجين يتلقيان يومياً اتصالات أغلبها من مواطنين يطلبون مساعدات مادية، بسبب الظروف الصعبة التي يمرون بها، متعلقة بعدم صلاحية السكن، أو عدم كفاية الراتب لأسرة من أحد عشر فرداً، أو شباب في مقتبل أعمارهم، يواجهون ظروفاً صعبة، بسبب عدم حصولهم على وظيفة منذ سنين طويلة· السؤال: أين هي الجهات المسؤولة من هذه المشكلات التي تعصف بالمواطن؟ ولماذا نجعل المواطن يلجأ لهذه البرامج للتعبير عن مشكلاته أمام مسمع الكثيرين في الوقت الذي باستطاعة جهات خيرية في الدولة حل مشكلاتهم بكل سهولة·
سعيد الملاحي

اقرأ أيضا