الإمارات

الاتحاد

«دبي للصحافة» يطلق «برنامج القيادات الإعلامية»

دبي (الاتحاد)

أعلن نادي دبي للصحافة إطلاق «برنامج القيادات الإعلامية» بالتعاون مع كلية الدفاع الوطني في أبوظبي، وبدعم من المجلس الوطني للإعلام؛ وذلك بهدف دعم المسؤولين الإعلاميين في الدولة، وتعزيز قدرتهم على التعاطي مع الموضوعات المتعلقة بمفهوم الأمن الوطني وأبعاده الاستراتيجية، وتقييم التحديات الحالية والمستقبلية تقييماً دقيقاً، وتأكيداً لقدرة كوادرنا الإعلامية، لاسيما في مواقع صنع القرار الإعلامي، على التعامل بكفاءة عالية مع مجمل التطورات المحيطة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، وما قد تحمله من فرص وتحديات.
وأكدت منى المرّي رئيسة نادي دبي للصحافة أن هذا الجهد المشترك يواكب مساعي الدولة الحثيثة في مجال إعداد القيادات الوطنية، ويترجم توجيهات قيادتنا الرشيدة في اتجاه منح الكوادر الإماراتية المؤهلة الاهتمام الوافي وتزويدهم بمقومات وعناصر الدعم اللازمة كافة لتطوير الفكر الاستراتيجي لديهم، وتعزيز قدرتهم على المشاركة الإيجابية في بناء مستقبل الدولة.
وقالت: «من خلال دوري كعضو في المجلس الوطني للإعلام، الذي يعتبر تطوير الكوادر المواطنة ركيزة أساسية، يأتي هذا البرنامج تأكيداً لهذا الدور المهم للمجلس في بناء الكوادر المواطنة وتطوير قدراتها»، مضيفة: أن البرنامج يسهم في مراكمة خبرات عملية ومعارف نظرية تمكن منتسبيه من القيام بواجباتهم على الوجه الأكمل والارتقاء إلى مستوى الطموحات المعقودة على أبناء الوطن في مواقع صنع القرار الإعلامي، من خلال إمدادهم بمعارف تدعم قدراتهم في شتى المجالات.
وأضافت: «يسعدنا أن يكون إطلاق برنامج القيادات الإعلامية بالتعاون مع واحدة من أبرز الجهات العلمية المسؤولة عن تخريج الأجيال التي توكل إليها أنبل المهام وأسماها، وهي الذود عن مقدرات وطننا، وحماية ترابه من أي خطر قد يتهدده، وهي كلية الدفاع الوطني التي نؤمن بقدرتها على تقديم قيمة مضافة حقيقية لهذه المبادرة».
وأكد الدكتور جون بالارد، عميد كلية الدفاع الوطني بأبوظبي، تقديره لفكرة البرنامج والأهداف الموضوعة له نحو تعزيز قدرة الإعلام الوطني على تقديم أداء رفيع المستوى على خلفية من الوعي الاستراتيجي بأهم التطورات المحيطة، مشيراً إلى أن البرنامج يسهم في مساعدة المنتسبين على تكوين صورة أوضح للفرص والتحديات.
وأكد عبدالله المنصوري مدير نادي دبي للصحافة بالإنابة أن إطلاق البرنامج يأتي في توقيت بالغ الأهمية بما تتطلبه المرحلة المقبلة من ضرورة إعداد كوادر وطنية على قدر كبير من الكفاءة من قيادات الصفوف الأولى والثانية والثالثة، والتأهب لتلك المرحلة بإمداد تلك الكوادر بكل ما يمكن تقديمه لهم من معارف وخبرات تعينهم على القيام بمهامهم.
ومن المقرر أن ينطلق البرنامج في شهر سبتمبر المقبل ولمدة ثلاثة أشهر، وسيحاضر فيه نخبة من كبار محاضري الكلية.

.. وينظم ورشة حول الممارسات الإعلامية في تغطية الانتخابات الأميركية
دبي (الاتحاد)

نظم نادي دبي للصحافة، بالتعاون مع السفارة الأميركية في أبوظبي ومكتب التواصل الإعلامي الإقليمي في وزارة الخارجية الأمريكية ورشة عمل للصحفيين والإعلاميين العاملين في الدولة حول أفضل ممارسات تغطية الانتخابات الرئاسية الأميركية لعام 2016، والاستخدام الأمثل لوسائل التواصل الاجتماعي لتحقيق الاستفادة المرجوة منها في تتبع آخر تطورات الحملة الرئاسية. شارك في ورشة العمل، التي عُقدت في مقر النادي، صحفيون وممثلون من وسائل الإعلام المطبوعة والمرئية والمسموعة في الدولة. وتناولت ورشة العمل التي قدمها البروفيسور توماس شالر، رئيس قسم العلوم السياسية في جامعة ميريلاند وكاتب عمود سياسي في صحيفة بالتيمور صن الأميركية، والخبرات والمعلومات الكفيلة بتغطية سباق الرئاسة ، والتي تعد المحور الرئيسي وإحدى أكثر المواضيع المثيرة للجدل في مختلف الوسائل الإعلامية المحلية والعربية والعالمية حالياً.

اقرأ أيضا

بوادر أمل بشأن كورونا في أوروبا واستعداد أميركي "للأسبوع الأصعب"