صحيفة الاتحاد

الرئيسية

الاتحاد الأوروبي يستضيف محادثات حول قرار ترامب بشأن القدس

يستضيف الاتحاد الأوروبي محادثات حول أزمة الشرق الأوسط في نهاية الشهر الجاري، بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

وستجتمع لجنة الاتصال الخاصة، التي تدعم بناء المؤسسات استعدادا لإقامة دولة فلسطينية، في العاصمة البلجيكية بروكسل يوم 31 يناير الجاري.

وتقرر عقد الاجتماع بناء على طلب مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني، ووزيرة الخارجية النرويجية إين إريكسن سوريد.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان "هناك حاجة ملحة لتوحيد جميع الأطراف لمناقشة الإجراءات لتسريع الجهود التي يمكن أن تدعم حل الدولتين عن طريق التفاوض".

وقد أثار قرار ترامب بشأن القدس في 6 ديسمبر الماضي، احتجاجات واسعة وتنديدا حول العالم بما فيها الدول الغربية الحليفة للوايات المتحدة مثل بريطانيا وفرنسا وألمانيا.

ومنذ ذلك الحين، رفض الفلسطينيون أي دور مستقبلي للولايات المتحدة في جهود السلام.