الاقتصادي

الاتحاد

7.7 مليار درهم الإنفاق على التجهيزات الداخلية للفنادق

مصطفى عبد العظيم(دبي)

يقود النمو المتواصل في أعداد الفنادق الجديدة في كل من دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية إلى انتعاش الطلب على سوق التجهيزات الداخلية للفنادق التي يتوقع أن يبلغ حجمه خلال العام الحالي في دول مجلس التعاون الخليجي 7.7 مليار درهم (2.1 مليار دولار)، وفقاً لدراسة صادرة على هامش معرض اندكس 2018.
ويتوقع أن تستحوذ الإمارات والسعودية على النسبة الأعلى من هذا الإنفاق بالنظر إلى التوسعات الضخمة التي يشهدها قطاع الضيافة في البلدين والتوقعات بدخول الآلاف من الغرف الفندقية الجديدة للقطاع خلال العام الجاري، وذلك في الوقت الذي يستحوذ فيه البلدين أيضا على نحو 64.5% من إجمالي عدد الغرف الفندقية قيد الإنشاء في منطقة الشرق الأوسط، بواقع 38.8% لدولة الإمارات وبنسبة 26% للمملكة العربية السعودية، وفقا لبيانات مؤسسة «إس تي آر جلوبال» لشهر يناير 2018.
وكشفت «ديزاينز جروب» السعودية المتخصصة في قطاع الضيافة في معرض إندكس للديكور والتصميم الداخلي المقام في دبي، بعض أحدث مشاريعها الفندقية قيد التطوير في المملكة العربية السعودية.
وتوقع المهندس محمد النادي، الرئيس التنفيذي لـ«ديزاينز جروب»، السعودية المتخصصة في قطاع الضيافة أن تشكل الطفرة الكبيرة التي يشهدها القطاع السياحي في المملكة العربية السعودية تماشياً مع رؤية المملكة 2030 والتي تهدف إلى جذب 30 مليون زائر سنوياً، أحد أكثر القطاعات الواعدة في الاقتصاد السعودي.
الأمر الذي سوف يحفز بدوره الطلب الهائل على التجهيزات الداخلية للفنادق ويتيح فرصاً جديدا للنمو وتسريع أعمال الشركات المتخصصة في هذا القطاع.
وقال النادي على هامش مشاركته في معرض إندكس للديكور والتصميم الداخلي المقام في دبي أن الشركة بدأت العام 2018 بتنفيذ عمليات تجهيز 3 مشاريع فندقية (بتجهيزات كاملة) في المملكة العربية السعودية تضم أكثر من 2000 غرفة، تتنوع بين فندق فاخر يتألف من 400 غرفة وفندق يتألف من 1000 غرفة من فئة 4 نجوم و5 نجوم ومنتجع شاطئي مكون من 600 غرفة».
وأشار النادي إلى أنه بالإضافة إلى هذه المشاريع، أبرمت «ديزاينز جروب» اتفاقية مع شركة خدمات متخصصة تهدف إلى العمل بشكل مشترك على إعادة هيكلة وتطوير شركات أخرى ضمن المجموعة، مشيراً إلى الشركة ستعمل على إعادة بناء مجموعة المبارك الفندقية من خلال تدريب مواردها البشرية وتطويرها وتأهيلها بهدف توطيد مكانة المجموعة كعلامة تجارية منافسة في صناعة الضيافة المحلية والإقليمية».

اقرأ أيضا

786 مليار درهم قيمة تجارة الإمارات غير النفطية في 6 أشهر