صحيفة الاتحاد

الإمارات

شرطة أبوظبي تستضيف اجتماعات «الإنتربول» لتطوير الأدلة الجنائية

أبوظبي (الاتحاد) - استضافت القيادة العامة لشرطة أبوظبي اجتماعات لجنة «الإنتربول»، والتي تهدف إلى تطوير عمل وآليات الأدلة الجنائية على مستوى العالم والتي تستمر لمدة 3 أيام.
وأكد اللواء ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، خلال لقاء مع اللجنة، حرص دولة الإمارات على التعاون مع مختلف المنظمات الدولية، بخاصة في مجال تبادل المعلومات الجنائية في مختلف القضايا، والاستفادة من تبادل الخبرات بين الدول بهذا الخصوص.
من جانبه ذكر العقيد عبد الرحمن الحمادي، مدير إدارة الأدلة الجنائية خلال اللقاء أن اللجنة المذكورة شُكلت بقرار من مديري الأدلة الجنائية بالإنتربول خلال اجتماعهم الذي عقد في البرتغال العام الماضي، واتفقوا على أن تستضيف القيادة العامة لشرطة أبوظبي اجتماعاتها.
وأشار إلى أن اللجنة ستقوم برفع ما تتوصل إليه من نتائج إلى الاجتماع المقبل لمديري الأدلة الجنائية في منظمة الشرطة الجنائية الدولية «الانتربول»، الذي سيعقد في مدينة ليون الفرنسية في وقت لاحق.
وتضم اللجنة المشار اليها في عضويتها جان دي كيندر من بلجيكا، ونيف نيك ديد من المملكة المتحدة، وبول ريدي من استراليا، وكريس تايلور من الولايات المتحدة الأمريكية.