الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يخوض «صراع الأقوياء» في بطولة العالم للمعاقين

يخوض اليوم فرسان الإرادة أبطال الإمارات منافسات بطولة العالم للمعاقين والتي تقام في مدينة نوتويل السويسرية من 14 إلى 19 يوليو الحالي بمشاركة 150 لاعباً ولاعبة يمثلون 20 دولة من مختلف دول العالم، ويمثل منتخبنا الوطني اللاعب فهد محمد فئة T54 وناصر المنصوري فئة T53 «الكراسي المتحركة» واللاعب حمد الحمادي فئة F56 «رمي القرص ورمي الرمح ودفع الجلة»، بالإضافة للوفد الإداري الذي يترأسه ماجد عبدالله العصيمي رئيس البعثة وعبدالله الكمالي إداري المنتخب وخليل فهد ورضا التونسي مدربي المنتخب يلتقي اليوم لاعبونا مع أبطال العالم في منافسات شرسه وقوية للحصول على المراكز الأولى حيث تبدأ منافسات اليوم الأول بمسابقات الكراسي المتحركة لتصفيات ما قبل النهائي في 800م و100م لكل من فهد محمد فئة T54 وناصر المنصوري فئة T53.

كما سيبدأ اللاعب حمد الحمادي F56 اليوم بدفع الجلة، ثم تأتي بعد ذلك الفترة الثانية لتشهد أقوى منافسات البطولة بنهائي 5000 متر، والتي يشارك بها البطل فهد محمد مع نخبة من ألمع لاعبي العالم. وأشاد ماجد عبدالله العصيمي رئيس بعثة منتخب الإمارات بالمستوى الفني للاعبينا. وأكد أن هذا المستوى يبشر بتحقيق نتائج وأرقام جديدة، كما أكد أن فترة التدريبات كانت كافية، وقد لاحظنا الفرق في مستوى الأداء خلال الفترة الماضية، واليوم هو أول الأيام لمشاركة لاعبينا في هذه البطولة، ونأمل تحقيق الفوز، وقال إن هذه المشاركة تعد فرصة قوية لصقل خبرة لاعبينا نظرا لاحتكاكهم المباشر بأبطال العالم، كما أشار العصيمي إلى أن الإمارات تراقب وعن كثب النتائج الخاصة بأبنائها ومدى حرص واهتمام الدولة بأبنائها في مشاركتهم الخارجية، وإن اتحاد رياضة للمعاقين قد سخر كافة الإمكانات لتذليل العقبات أمام المنتخب. وقال رضا التونسي مدرب منتخبنا إن أبطالنا أثبتوا جدارتهم في المستوى الفني لهم أثناء فترة التدريبات خلال الفترة الماضية، وقد وضعنا اختبارات نفسية ومهارية لهم لمعرفة ما إذا قد يؤثر الضغط النفسي لهذه المشاركات العالمية على نتائج لاعبينا، ولكن نجحوا في اجتياز هذه الاختبارات وبقوة نظراً لمشاركتهم الدائمة في البطولات الخارجية وفترات الإعداد الخاصة بهم، وإن أبطالنا الآن جاهزون لتحقيق إنجاز جديد في بطولة العالم للشباب. كما أكد خليل إبراهيم مدرب منتخبنا أن فترة الإعداد كانت كافية لهم، وأشار إلى أن بطولة العالم فرصة لهم للاحتكاك المباشر بأبطال العالم واكتساب المزيد من الخبرات، وبعزيمة لاعبينا وثقتهم بأنفسهم، سوف نرفع علم الإمارات على منصات التتويج العالمية. ثقة بالنفس، أكد اللاعب فهد محمد فئة T54 واللاعب ناصر المنصوري فئة T53 أن منافسات اليوم لسباق 100م و800م و5000م للكراسي المتحركة ستكون شرسة وقوية، ولكن بالإصرار والعزيمة سننتزع الذهبية من أبطال العالم. وأكد اللاعبان أن فترة إعدادهم كانت كافية لتحقيق النتائج المطلوبة ووعدا برفع علم الإمارات في منصات التتويج العالمية. واطمأن طارق سلطان بن خادم نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين رئيس اللجنة البارالمبية وثاني جمعة بالرقاد نائب رئيس اتحاد رياضة المعاقين لقطاع الأولمبياد الخاص على آخر تطورات بطولة العالم من خلال التواصل مع رئيس البعثة واللاعبين، مؤكدين أن الإمارات تترقب فوز لاعبيها وليس المشاركة فقط، وأن اتحاد رياضة المعاقين يتابع وعن كثب سير مجريات البطولة ويسخر كل الإمكانات للاعبيه حتى يضمن لهم الفوز. وانضم فاضل خليل المنصوري عضو مجلس إدارة اتحاد رياضة المعاقين ومدير نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة إلى بعثة المنتخب المشارك في البطولة، وذلك للاطمئنان على البعثة ومتابعة أداء لاعبينا في أول أيام المشاركة ولتحفيزهم على الأداء القوى. وذكر المنصوري أن فترة الإعداد الخاصة بالمنتخب كانت كافية لتحقيق مراكز جديدة تحتسب لهم في سجل إنجازاتهم، كما نقل الصورة الخاصة بمتابعة الإمارات لهذا المحفل الرياضي العالمي، مؤكداً أن الضوء قد تم تسليطه على هذه البطولة. وشهدت مدينة نوتويل السويسرية حفل افتتاح رائع لبطولة العالم للشباب والتي تضمنت العديد من الفقرات التي لاقت إعجاب الحضور ومنها الفقرة الاستعراضية التي قام بها اللاعب الأسطورة هانز فري صاحب الرقم القياسي في الألعاب الأولمبية والعالمية أمام الحضور.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. اللقب الرابع بـ "الثلاثة"