الاتحاد

ثقافة

ندوة تناقش الهوية الراهنة للتشكيل العربي المعاصر

افتتح عبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة صباح أمس في متحف الحضارة الإسلامية ندوة “الهوية الراهنة للتشكيل العربي المعاصر” المنبثقة عن جائزة الشارقة للبحث النقدي التي يقيمها المركز العربي للفنون – إدارة الفنون في الدائرة والتي تستمر حتى مساء الغد حيث يُعلن عن الفائزين بالجائزة لدورتها الثالثة. ومما جاء في كلمة العويس “تناقش هذه الندوة موضوع الهوية الراهنة في التشكيل العربي المعاصر باعتبارها إحدى الموضوعات الحيوية التي ترتبط ارتباطا وثيقاً بالحراك التشكيلي الراهن في الوطن العربي على تنوّع المنجزات الفنية والمشروعات التي نجحت في تأكيد خصوصيتها دون أن تغفل إمكانية التجاوب مع الطرح العالمي”.
ثم بدأت الندوة التي أدراها الفنان عبد الكريم السيد من فلسطين وشارك فيها على التوالي: الدكتور فريد الزاهي من المغرب “إشكالية الهوية في الفن العربي” والدكتور ياسر المنجي من مصر “الهوية البصرية تأسيساً على صورة الذات النسوية” ومحمد عبد الرحمن من السودان “فضاءات التعدد والاختلاف في الفن التشكيلي العربي المعاصر.
ومن بين الأفكار التي طرحها الدكتور فريد الزاهي هي أنْ لا هوية في الفن التشكيلي الربي بل هناك هوية تشكيلية بمعنى أن الهوية قضية يومية تمس مختلف مستويات الحياة العربية فظلت هذه الهوية مطية سياسية كالقوميات وبالتالي فإن طرحها في الفن التشكيلي لا بد أن يكون إشكاليا أيضا.
اما الدكتور محمد المنجي فتحدث عن تجربته في التحكيم في بينالي القاهرة لدورته الأخيرة مقارناً بين ثلاث تجارب نسوية في مجال النحت فتطرق إلى النسوية بوصفها هوية مرتهنة لصراع مجتمي مؤدلج وكذلك الصيغات الأسلوبية والتقنية للتجارب الثلاث ثم ضخامة الأعمال التي تحاكي مجد النحت الروماني لجهة الإفراط في كبر حجمها وعنايتها بالتفاصيل وكذلك إدخال البعض من الفنون الحديثة كالتصوير إلى مجال النحت، ليطرح في نهاية مداخلته نقداً لاذعاً للجنة التحكيم والاعتبارات التي تمّ من خلالها منح إحدى الفنانات الجائزة الكبرى لأسباب غير فنية أبدا.
وإلى الناقد محمد عبد الرحمن حيث اتخذ بحث مسارين هما: نقد التجربة التشكيلية العربية ونقد التجربة التي فهمت بها هذه التجربة. فأجرى كشفاً عن ملامح مشتركة تجمع بين الاتجاهات الرئيسية في الممارسة التشكيلية العربية المعاصرة كما سعى الباحث إلى نقد المفاهيم والطرق التي صاغت فكرة هوية عربية متجانسة.

اقرأ أيضا

قراءة في شروط تملّكها عربياً.. أشواك الحداثة