الاتحاد

منوعات

صحف بلجيكية تهتم بعرض "قصة حصن مجد وطن"

اهتمت الصحف البلجيكية بمهرجان قصر الحصن وخصصت له تغطية خاصة على صفحاتها.

فقد تحدثت صحيفة "الساعة الأخيرة" البلجيكية عن المهرجان وقالت إنه سيكون أول مرة يخرج فيها الفنان العالمي الشهير فرانكو دراغون عرضا في الشرق الأوسط.

وأضافت الصحيفة أن العرض "قصة حصن مجد وطن" الذي يقدمه الفنان ضمن مهرجان قصر الحصن سيمثل بداية عهد جديد في عروض الفنان والمخرج العالمي.

ونشرت صحيفة "لانوفيل غازيت" البلجيكية مقالا تحدثت فيه عن العرض الرائع.

وقالت الصحيفة إن العديد من المبدعين العالميين على رأسهم الفنان العالمي فرانكو دراغون يشاركون في العرض وهو عبارة عن قصيدة بصرية رائعة بعنوان: «قصة حصن مجد وطن» تحكي 250 عاما من تاريخ إمارة أبوظبي وحكامها.

من بين أولئك الفنانين العالميين الفنان لوك بيتي ومصمم العروض البلجيكي ديدييه بويون، الذي اشتهر بابتكار طريقة خاصة تجعل الفنانين على الخشبة وكأنهم يسبحون في الهواء.

تتمثل هذه التقنية الرائعة، التي استخدمت في العرض، في تصميم ملابس مبهرة لإخفاء آلة صغيرة يقف عليها العارضون والبهلوانيون بحيث يبدون للجمهور وكأنهم يقفون على الهواء دون مساعدة.

وقد شارك ديدييه بويون في العديد من العروص العالمية الرائعة ويستعد لإحياء عرض مدته 7 ساعات في إمارة موناكو الساحرة بفرنسا بعد اختتام مهرجان قصر الحصن الذي سيختتم يوم 9 مارس.

اقرأ أيضا

تراجع أعداد "إنسان الغاب" في ماليزيا