الاتحاد

الرياضي

الوصل والجزيرة.. تعويض «صدمة الكأسين»!

معتصم عبدالله (دبي)

تجمع الرغبة في تعويض «صدمة الكأسين»، الوصل وضيفه الجزيرة، وتتشابه ظروف الفريقين اللذين ودعا في ظرف أسبوع واحد، منافسات كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي من ربع ونصف النهائي، بعد خسارة «الإمبراطور» أمام الشارقة 2-4 في الأولى، وأمام الشباب 0-2 في الثانية، في الوقت الذي فقد فيه «فخر أبوظبي» فرصة الدفاع عن لقب كأس رئيس الدولة، بخسارة قاسية أمام الوحدة 0-6، قبل أن يودع في الثانية بالخسارة أمام ضيفه الأهلي 0-1.

ويطارد الوصل في مباراة الليلة الفوز الأول، على حساب ضيفه الجزيرة على ملعب زعبيل، في دوري المحترفين، ولم يسبق لـ «الفهود» الذي يتفوق في المواجهات المباشرة أمام منافسه «فخر العاصمة» بالفوز في 28 مباراة مقابل 22 مباراة للجزيرة، والتعادل في 10 لقاءات من أصل 60 مواجهة جمعت الفريقين في الدوري، تحقيق أي انتصار على ملعبه في دوري المحترفين أمام الجزيرة منذ آخر فوز بنتيجة 2-0 في الدور الثاني موسم 2007- 2008.

وتبدو الكفة متساوية بين الفريقين على الورق قبل مواجهة الليلة، بعد أن حصدا 29 نقطة في مشوار الدور الأول للمنافسة، والتي خاض فيها الوصل 13 مباراة مقابل 12 لقاءً للجزيرة الذي يملك في جعبته مباراة مؤجلة أمام العين، وتعد مباراة الليلة اختباراً حقيقياً للهجوم الأقوى على مستوى الدوري، بعد أن سجل «الفهود» بقيادة ليما هداف الدوري 31 هدفاً، مقابل 32 هدفاً لـ «فخر أبوظبي» بقيادة مبخوت «وصيف الهدافين».

ويعول «الإمبراطور» الساعي لتعويض الخسارة الأكبر في مشواره في الدوري خلال الموسم الحالي أمام الجزيرة 1-3 في الجولة الأولى، على جاهزية عناصره في المقدمة الهجومية بوجود الثلاثي البرازيلي فابيو ليما، رونالدو، وكايو، في المقابل ينتظر جمهور «فخر أبوظبي» الظهور الأول للمحترف البرازيلي ليوناردو المنتقل من تشونبوك الكوري الجنوبي، والذي سيعوض الخروج القسري للمغربي بوصوفة من قائمة الفريق بداعي المشاركة مع منتخب بلاده في أمم أفريقيا.

رودولفو: «الفهود» يتطلع إلى القمة

دبي (الاتحاد)

أكد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا المدير الفني للوصل، أهمية البداية الجيدة، لسباق الدور الثاني في مباراة الليلة أمام الجزيرة، والتي تأتي في ظل ظرف صعبة لفريقه، بعد الخروج من كأس رئيس الدولة وكأس الخليج العربي على التوالي، وهو ذات وضع المنافس، وقال: نعاني غياب أكثر من لاعب بداعي الإصابة والإيقاف، عكس المنافس الذي تبدو ظروفه أفضل، ونسعى بالتأكيد للتعويض وتحقيق نتيجة إيجابية في انطلاقة النصف الثاني للبطولة.

وأوضح أن التشابه بين الفريقين يقتصر على الظروف التي يمران بها حالياً، بعد البداية السلبية في 2017، مقارنة بالمشوار في الدور الأول للمنافسة بنهاية العام الماضي، وقال: لكل فريق خصوصيته رغم مررونا بوضعين متطابقين، والفريقان يملكان القدرة على التعويض، وعلينا أن نظهر قدرتنا على أحقيتنا بالنتائج الجيدة في الدور الأول، من خلال العمل وليس الكلام.

ونفى المدرب الأرجنتيني تغييره طريقة لعب الفريق في المباريات الأخيرة، وأضاف: من المستحيل أن أعمد إلى تغيير طريقة اللعب، ربما نجري تعديلاً على أسماء التشكيلة أو زيادة الفاعلية الهجومية، لكن طريقة اللعب تظل ثابتة، ونحن نركز بالأساس على الاستحواذ واللعب في ملعب المنافس، وتقتصر التغييرات على التحول في طرق اللعب أحياناً.ورفض رودولفو الانتقادات الموجهة إلى البرازيلي الجديد سيرجينهو، وقال: لم نؤد بشكل جيد في الشوط الأول لمباراة بني ياس، رغم عدم مشاركة سيرجينهو، مع احترامي لآراء الجميع أنا أشاهد مردود اللاعبين على مدار الأسبوع كاملاً، وأنا من يحدد مشاركة اللاعبين من عدمها، وفي اعتقادي أن سيرجينهو قدم مروداً جيداً في المباراتين الماضيتين.

تين كات: ثقتنا كبيرة في العودة القوية

مصطفى الديب (أبوظبي)

أكد الهولندي تين كات المدير الفني للجزيرة، أن لقاء فريقه اليوم أمام الوصل، له خصوصية بالغة، خاصة أنه بين فريقين يملكان الرصيد نفسه من النقاط، فضلاً عن أن الظروف المتشابهة، بعد الخروج من بطولتي كأس رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي.

وقال: جاهزون لمواجهة الوصل، ولدينا ثقة كبيرة في قدرتنا على تقديم أداء قوي على ملعب المنافس، رغم أننا نفتقد العديد من اللاعبين المهمين، لدواعي الإصابة، والالتزامات الوطنية والدولية. وأعلن مدرب «فخر أبوظبي» أن الوافد الجديد ليوناردو أصبح جاهزاً للمشاركة في اللقاء، معرباً عن سعادته بانضمام اللاعب لصفوف الفريق، مشيراً إلى أنه يتميز بالعديد من الصفات التي يحتاجها الجزيرة في الوقت الراهن، كونه لاعب ذكي وموهوب ومنضبط تكتيكياً، وسيوفر المزيد من الحلول الفنية أثناء المباراة. وفيما يخص الغيابات فقال: لقد انضم المدافع جواو إلى القائمة، بعد تعرضه للإصابة، إضافة إلى غياب خلفان مبارك وسلطان الشامسي للإصابة، ومبارك بوصوفة الموجود مع منتخب المغرب في كأس الأمم الأفريقية.

واعترف تين كان بأن الغيابات أثرت على نتائج الفريق مؤخراً، قال: تشكيلة الجزيرة الحالية تضم مجموعة متميزة من اللاعبين الذين يحظون بثقتي الكاملة، ودعمي المتواصل، إلا أن غياب 6 أو 7 لاعبين مهمين، يؤثر سلباً على أي فريق أثناء التدريبات وفي المباريات بالتأكيد، وهذا ما يحدث لنا في الوقت الحالي، لكن الفريق ما زال يتحلى بالإرادة والتصميم والثقة والروح القتالية، وإذا استطعنا أن نخوض مباراة الوصل بذات الأسلوب الجيد والقوي الذي لعبنا به أمام الأهلي في الشوط الثاني تحديداً، فإن فرصنا كبيرة في تحقيق الفوز اليوم، وعلينا دائماً أن نحتفظ بهدوئنا وتركيزنا، حتى نتجاوز هذه الفترة المعقدة.

وقال: كنا نتوقع أن يتعرض الفريق لحالة تراجع على مستوى النتائج، لأن الجزيرة يمر بمرحلة بناء في الوقت الحالي، لكن المستويات الجيدة التي قدمها اللاعبون، والتي أدت إلى وجود الفريق في صدارة الدوري.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!