الاتحاد

كرة قدم

الشارقة والشباب.. «الموقعة 81»!

علي معالي (الشارقة)

خطوة جديدة يبدأها البرتغالي بيسيرو، عندما يقود «الملك»، في مباراة مرتقبة ومهمة أمام «الجوارح» في المواجهة رقم 81 التي تجمع بينهما في تاريخ الدوري، وذلك ضمن «الجولة 14»، والتي تعطي شارة بدء سباق الدور الثاني لدوري الخليج العربي، على الملعب البيضاوي بـ«الإمارة الباسمة»، وتكمن أهمية المواجهة في أنها تأتي في توقيت يعيش فيه الفريقان «حالة نشوة» تجمع ما بين الثقة والتفاؤل، وإن كانت مختلفة، تأهل الشارقة إلى نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بفوز متميز على الوصل 4 - 2، وصعد الشباب إلى نهائي كأس الخليج العربي على حساب الوصل أيضاً بثنائية نظيفة.
وكان لقاء الدور الأول بين الفريقين قد انتهى بتفوق «الجوارح» على «الملك» بهدفين مقابل هدف، وخلاله تقدم الشارقة بهدف، عن طريق جمال إبراهيم في الدقيقة 26، وتعادل الشباب في الدقيقة 68 بـ«بصمة» محمد مرزوق، وقبل النهاية بسبع دقائق سجل لوفانور هدف التقدم والفوز لـ«الأخضر» من ضربة جزاء، وهي المباراة التي قاد فيها الشارقة المدرب اليوناني جورجيوس دونيس، ويحتل الفريق المركز العاشر برصيد 14 نقطة، والشباب سابعاً بـ20 نقطة.
والمفارقة أن هجوم الشارقة أقوى نسبياً من الشباب «17 هدفاً مقابل 13 هدفاً»، ولكن في الجانب الدفاعي، فإن «الملك» يعاني كثيراً سهولة التسجيل في مرماه، حيث اهتزت شباك محمد يوسف 26 مرة، والشباب 15 مرة.

بيسيرو: التركيز سلاحنا لإنجاز المهمة
الشارقة (الاتحاد)

أكد البرتغالي بيسيرو المدير الفني للشارقة، أنه يبحث عن الفوز وحصد النقاط الكاملة، وقال: «إن إنجاز العمل يتطلب التحلي بحالة تركيز عالية طوال المباراة والاجتهاد الكبير في الملعب».
وأضاف: «نواجه فريقاً قوياً في حجم الشباب المتأهل لنهائي كأس الخليج العربي، وندرك تماماً قوة المنافس والمباراة بشكل عام، ولديهم روح معنوية عالية، ويملكون ثقة وشخصية كبيرة».
رحب المدرب البرتغالي بالوافد الجديد لاعب الوسط الياباني ماسودا، وقال: «قبل أيام انضم ماسودا، لتعويض غياب الكوري الجنوبي السابق سونج الذي تعرض لإصابة تجعله يبتعد عن الملاعب لفترة، وأتمنى أن يمثل ماسودا إضافة قوية مع اللاعبين الموجودين في الفريق».
وعن الغيابات المنتظرة بخطوط «الملك»، قال بيسيرو: «يفتقد الشارقة جهود وليد أحمد الذي تم طرده في مباراة دبا الفجيرة في ختام مباريات الدور الأول للبطولة». وأكد المدرب ثقته في اللاعبين، وقال: «عملنا بجهد كبير خلال الفترات الأخيرة، وثقتي كبيرة بجميع العناصر التي أعتمد عليها في المباراة، وقمنا بتدريبات مكثفة، والروح عالية والمعنويات مرتفعة بين صفوف الفريق، آملاً أن تكون بداية الدور الثاني إيجابية، وعازمون على تصحيح الأخطاء التي وقعنا فيها، وهناك حالة تركيز عالية بين الخطوط كافة».
ووجه بيسيرو رسالة شكر إلى جماهير «الملك» التي وقفت خلف الفريق، في مباراته الأخيرة مع الوصل في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والتي حقق فيها الشارقة الفوز بنتيجة 4 - 2، وقال: «أشكر الجماهير التي رافقت الفريق إلى ملعب مكتوم بن راشد، حيث آزرت اللاعبين، حتى حققنا الفوز على الوصل، والتأهل لنصف نهائي كأس رئيس الدولة ».

روتن: حظوظ المنافسة على اللقب قائمة
منير رحومة (دبي)

أشار فريد روتن المدير الفني للشباب، إلى أن حظوظ فريقه في المنافسة على لقب الدوري ما زالت قائمة، لأن الفارق بينه وبين فرق الصدارة لا يعتبر كبيراً، وبالإمكان تقليصه مع انطلاقة الدور الثاني، وشدد على أن أغلب المنافسين الذين واجههم «الأخضر» في الدور الأول مستواهم متقارب مع «الجوارح»، وأغلب المواجهات على درجة كبيرة من الندية، والتساوي في الأداء، باستثناء مباراة الجزيرة والشباب، والتي كان خلالها «الأخضر» بعيداً عن مستواه.
وبخصوص توقعاته لسباق الصدارة في المرحلة المقبلة، قال: «أتوقع أن العين هو الأوفر حظاً في الفوز بدرع الدوري، ولكن على عكس معظم الدوريات العالمية التي تكون فيها المنافسة منحصرة بين فريقين أو ثلاثة كأقصى درجة، لا نرى في دوري الخليج العربي هامشاً واسعاً بين فرق المقدمة وبقية الفرق الأخرى في جدول الترتيب، والفارق يتمثل في جزئيات صغيرة خلال المباراة أو دكة البدلاء».
وأضاف أن الشباب إذا لعب مكتمل الصفوف، فإنه قادر على المنافسة، واستعادة مكانته بين فرق المقدمة.
أما فيما يتعلق بمباراة اليوم مع الشارقة، شدد روتن على أنها مواجهة صعبة وقوية أمام فريق معجب بمستواه، بفضل التطور الذي حققه، والتنظيم الذي يميزه وطريقة تسجيل الأهداف، إلا أنه أكد أن الشباب عازم على العودة بالنقاط الثلاث، لأن الفوز سيكون بمثابة الطاقة للاعبين حتى يواصلوا مشوار الدوري بقوة.
وبخصوص تأثير التأهل إلى المباراة النهائية لبطولة كأس الخليج العربي، أشار مدرب «الجوارح» إلى أنه لا يفكر حالياً في المباراة النهائية، وأن التركيز منصب على استعادة الجاهزية البدنية، بعد خوض مباراة قوية منذ أيام قليلة، لأن الجانب البدني مهم جداً في مساعدة الفريق على تقديم المستوى المطلوب، والظهور بصورة جيدة.

اقرأ أيضا