الاتحاد

دنيا

باحثون تشيليون يعملون على لقاح ضد إدمان الكحول

يعمل باحثون تشيليون على لقاح ضد إدمان الكحول يقوم على وقف إنتاج إنزيم يؤدي إلى تأييض الكحول على ما أفاد المسؤول عن المشروع.
وتوقع المعنيون إجراء تجارب على البشر اعتباراً من عام 2012.
وأوضح خوان أسينخو، المشرف على الأعمال التي تجريها كلية العلوم والرياضيات في جامعة تشيلي، بالاشتراك مع المختبر الخاص «ريكالسين»، أنه علاج جيني انطلاقاً من إنزيمات كبدية تؤدي إلى تأييض الكحول، وهي مسؤولة جزئياً عن قدرة الجسم على تحمل الكحول.
وشدد على أن 20% من الآسيويين لا يمتلكون هذا الإنزيم ويؤدي تناول هؤلاء الأشخاص للكحول إلى «ردة فعل قوية جداً تثنيهم عن تناولها مجدداً». ويستند اللقاح على المبدأ ذاته مع زيادة الإعياء والغثيان وتسارع دقات القلب. وقال أسينخو: «مع اللقاح تنخفض الرغبة بتناول الكحول بشكل كبير بسبب هذه التفاعلات السلبية».
واختبر اللقاح بنجاح على جرذان دفعت إلى إدمان الكحول ما أدى ألى خفض بنسبة 50% في حالات الإدمان في صفوفها. وأوضح الباحث أن «الانخفاض قد يراوح بين 90 إلى 95% لدى البشر». ويقوم اللقاح على افتعال تحول في خلايا الكبد عبر فيروس يعمل الباحثون عليه حالياً. واللقاح سيعمل على المبدأ ذاته مثل الرقع أو الحبوب التي تستخدم لمكافحة الإدمان، لكن مع فعالية أكبر «من خلال استهداف خلايا الكبد بالتحديد ومن دون التأثيرات الجانبية للرقع التي تؤثر على كل الخلايا».

اقرأ أيضا