الجمعة 7 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

الإمارات تحصد ذهبية وبرونزية في منافـسات اليوم الثالث

الإمارات تحصد ذهبية وبرونزية في منافـسات اليوم الثالث
20 ابريل 2017 21:15
أمين الدوبلي - عبدالله القواسمة (أبوظبي) ارتفعت وتيرة الحماس والإثارة خلال نزالات اليوم الثالث من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو 2017، التي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واستعرض نخبة من اللاعبين مهاراتهم وتقنياتهم أمام الآلاف من عشاق اللعبة الذين توافدوا إلى صالة آيبيك أرينا وملايين المشاهدين الذين يتابعون الحدث الأكبر على الإطلاق في مختلف أنحاء العالم عبر شاشات التلفزيون. وشهدت منافسات أمس انطلاق الجولة الأولى من التصفيات في فئة الكبار، رجالاً وسيدات، والأساتذة «ماسترز» 1، 2 رجال للحزامين البني والأسود، حيث شارك في المنافسات مجموعة من اللاعبين المحترفين الذي توافدوا من 25 دولة، فيما قدم اللاعبون الإماراتيون أداءً باهراً تخلله عرض للمهارات والتقنيات المتطورة، حيث استطاع أحمد الكتبي الحصول على الميدالية الذهبية في فئة الأساتذة 2 وزن 69 كجم. وعقب فوزه بالميدالية الذهبية، أهدى الكتبي الفوز إلى أصحاب السمو الشيوخ، وتوجه بالشكر إلى اتحاد الجو جيتسو وعلى رأسه عبدالمنعم الهاشمي، رئيس الاتحادين المحلي والآسيوي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، على دعمه المستمر والجهود الدؤوبة التي يبذلها للارتقاء باللعبة، والذي نجح في تكريس أبوظبي عاصمة عالمية للجو جيتسو. وتابع: لقد ساعدنا دعم الاتحاد اللا محدود على التمتّع بالثقة بالنفس، والتغلّب على نخبة من لاعبي الجو جيتسو من البرازيل وروسيا والولايات المتحدة الأميركية، إضافة إلى خوض البطولات العالمية في مختلف أنحاء العالم والتفوّق والفوز بالميداليات. وحقق عبيد الكعبي، لاعب منتخبنا، الميدالية البرونزية في فئة الأساتذة 2 وزن 69 كجم صاحب الحزام البني، مؤكداً كفاءته ومنافسته لأبرز اللاعبين العالميين. وسيطر لاعبو البرازيل على منافسات اليوم الثالث من البطولة العالمية، وحققوا أكبر عدد من الميداليات والتي بلغ عددها الكلي 9 ميداليات (4 ذهبيات، 3 فضيات و2 برونز)، وحلت الولايات المتحدة الأميركية ثانياً وفي حصيلتها 6 ميداليات (3 ذهب، 3 فضة)، وانتزعت المملكة المتحدة المركز الثالث بمجموع 4 ميداليات (واحدة ذهبية، وثلاث ميداليات فضية)، وجاءت كندا في المركز الرابع بميداليتين (ذهبية وفضية)، تلتها في المركز الخامس كازاخستان بفارق بسيط من النقاط وميداليتين أيضاً (ذهبية وفضية)، وحلت الإمارات في المركز السادس وفي حصيلتها ميداليتان (واحدة ذهبية وواحدة برونزية). وارتبط اليوم الثالث من البطولة بمبادرة «السياحة المحلية»؛ إذ شهدت منطقة آيبيك الترفيهية أنشطة لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة تعزّز موقع أبوظبي كوجهة ثقافية سياحية، رياضية، طبية ودراسية، حيث تتمتّع أبوظبي بمكانة مرموقة بين الوجهات السياحية المفضلة لأفواج متزايدة من الزوار الراغبين في الاستمتاع بتجاربها السياحية والثقافية والترفيهية، ما يعكس حجم الثقة في الوجهة السياحية على الساحة العالمية، والقيمة الاقتصادية التي توفرها. وقال محمد سلطان الزعابي، ممثل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: الهيئة تولي أهمية قصوى للسياحة بشكل عام، وخاصة السياحة الرياضية في أبوظبي التي تشكل ملتقى لمحبي وعشاق الرياضة من مختلف أنحاء العالم، إذ تساهم الرياضة ومنشآتها في الكثير من المدن في تعزيز الاقتصاد والتطور، بسبب استضافة الأحداث الرياضية العالمية. وأضاف: نحرص دائماً على تقديم الدعم والمشاركة في جميع الأنشطة والفعاليات الرياضية التي تثري أبوظبي رياضياً وسياحياً واقتصادياً وثقافياً. وتستمر اليوم الجولة الثانية من التصفيات وتنطلق نزالات ثمن نهائي وربع نهائي ونصف نهائي فئات الكبار رجالاً وسيدات، والأساتذة «ماسترز» 1 رجال في الحزامين البني والأسود. ويشهد تاون سكوير بياس مول، في السابعة مساء، قياس وزن الأساطير، تمهيداً لنزالاتهم التي ستقام مساء الغد، وتجمع رموز اللعبة العالميين كيني فلوريان، مارسيو «بي دي بانو» كروز، هيليو «سونيكا» موريرا. وأكد البطل الأميركي كيني فلوريان الحائز على ألقاب عالمية في الوزن الخفيف المتوسط: منافسات بطولة أبوظبي العالمية مذهلة، وتشعر بالمستوى العالمي منذ أن تصل أرض الإمارات. وأضاف: ما إن دخلت آيبيك أرينا حتى شعرت بالحماسة، فهي قد بُنيت خصيصاً لرياضة الجو جيتسو، ولم أشهد لها مثيلاً في أي دولة أخرى، إنّه لشعور رائع أن أشهد الطاقة التي يتمتّع بها الجميع من حولي، وأن أقابل جميع نجوم الجو جيتسو في مكان واحد. وتابع: أدعو عشاق الجو جيتسو إلى الحضور إلى آيبيك أرينا لتشجيع الأساطير الذين بنوا مسيرتهم على الفوز بالميداليات الذهبية، لطالما حاولت أن أفتخر بما أقوم به، حين أفوز أو أخسر، أو حين أنشر التشويق والإثارة في المدرجات، أو حين أتصرّف بذكاء، أو حين أحاول أن أظهر جمال اللعبة، أعتقد أنّ هذا ما سيشاهده الجمهور في نزالات الأساطير. وحول لقائه بفيتور «شاولين» ريبيرو، قال: حين أخوض نزالاً، أحاول ألا أتوقع النتيجة، في الماضي كان يساورني القلق حول تقنياتي على البساط، ولكن إن فكّرت بالأمر كثيراً تنس جوهر المنافسة، أحاول أن أحافظ على تركيزي بالكامل، وأن أطّلع على كل ما يحاول ريبيرو أن يقوم به، إذ أنّ ريبيرو يبرع بالكثير من الحركات، لذلك لا يمكنني التكهّن بتصرفاته، ويجب أن أكون مستعداً، كما يجب أن أكون في قمة التركيز لأتوقع حركته وأنجح بالتصرف بالشكل الصحيح. وقدم فلوريان نصيحة لنجوم المستقبل في الجو جيتسو، قائلاً: كونوا مستعدين، ولا تحاولوا أن تتكهنوا بما سيحدث، تحلّوا بالتواضع، واعملوا بجهد والتزموا بتدريباتكم، لا تستسلموا أبداً، الجو جيتسو ستغيّر حياتكم حتماً نحو الأفضل. فلافيو: المستقبل للإمارات أبوظبي (الاتحاد) أعرب البرازيلي المخضرم فلافيو سيراف عن سعادته الكبيرة بالتواجد في الإمارات التي وجد فيها راحة كبيرة، مشيراً إلى أنه يشعر دائماً بأنها وطنه الثاني، حيث الأمن والأمان كما تقضي عائلته فيها أوقاتاً رائعة على الدوام. وقال: تطور الجو جيتسو لدى الشباب البرازيلي هو نتاج عمل وجهود صيغت مفرداتها على مدار العقود الماضية، انطلاقاً من رغبة الشعب البرازيلي الدائمة في إيجاد متنفس رياضي له، بحيث يكون غير مكلف ليجد البرازيليون في الجو جيتسو ضالتهم التي يشبعون بها رغبات رياضية. وقيم فلافيو الذي حصل على ذهبيتي الوزن المفتوح ووزن 77 كجم في النسخة الماضية، والذي يلعب بفئة الماستر 2 حزام أسود، مستوى الجو جيتسو في الإمارات بالإشارة إلى أنه لمس شغف وحب كبيرين لهذه الرياضة من قبل الشباب، إذ أعاد هذا الأمر إلى اهتمام القيادة الرشيدة بنشر ثقافة اللعبة بين أفراد المجتمع كافة، ليسهم هذا الأمر في تجاوز أعداد من يمارسون هذه اللعبة التوقعات، لافتاً إلى أن اللاعبين الإماراتيين يفصلهم عن الهيمنة على الصعيد العالمي سنوات قليلة عند النظر إلى الأعداد الكبيرة من اللاعبين الصغار الذين يسطرون حضوراً تنافسياً قوياً في شتى الاستحقاقات العالمية، ويتقدمها بالتأكيد بطولة أبوظبي. ريني: «العالمية» تتقدم أولوياتي أبوظبي (الاتحاد) يتمتع البرازيلي ريني نازاري الذي يلعب بوزن 85 كجم فئة الماستر 1 والبالغ من العمر 35 عاماً بسمعة كبيرة على صعيد الجو جيتسو بعدما نجح في تحقيق العديد من الإنجازات التي لم يسبق وأن وصل إليها غيره من اللاعبين، وهو يبدى حرصاً كبيراً على المشاركة في بطولة أبوظبي العالمية بعدما لمس أنها الاستحقاق الأقوى على الصعيد العالمي. وقال ريني: تلقى هذه الرياضة رواجاً كبيراً وإقبالاً منقطع النظير من قبل الشباب الإماراتي، وذلك بفضل الدعم اللامحدود من قبل القيادة الرشيدة والتي تدرك جيداً مدى أهمية هذه الرياضة في بناء الجسد القادر على العطاء وتحمل الضغوطات إلى جانب تحسين مستوى الإدراك والتعامل الخلاق مع متطلبات الحياة بشكل عام. وأشار ريني الذي حصل على ألقاب بطولة العالم للأحزمة الزرقاء والبنفسجي والبني والأسود وفي عدة أوزان مختلفة إلى أن المنافسات التي تشهدها بطولة أبوظبي العالمية خاصة على صعيد الحزامين الأسود والبني تعتبر الأفضل في الوقت الراهن. وأضاف: نمو وتطور اللعبة في الإمارات يعود إلى توافر ما يحتاجه لاعب الجو جيتسو في كل الفئات من إمكانيات وتجهيزات. برونا: «عاصمة التحدي» قولاً وفعلاً أبوظبي (الاتحاد) تقيم البرازيلية برونا ماركوس في مدينة العين منذ عامين حيث أكدت أن الجو جيتسو تعد بمثابة الغذاء الروحي لمن يزاولها فهي مثل الماء للإنسان. وأشارت برونا التي تمارس مهنة التدريب إلى جانب كونها لاعبة محترفة إلى أن بطولة أبوظبي العالمية تعتبر إحدى الاستحقاقات المهمة لأي لاعب محترف، ومن خلالها يستطيع الحكم على مستوياته الفنية ومدى قدرته على المنافسة، كاشفة النقاب عن عدم فوزها بلقب مهم خلال مسيرتها الرياضية لكنها تتطلع إلى أن تكون الانطلاقة نحو منصات التتويج من أبوظبي بعدما وجدت في الإمارات الدعم الروحي والإنساني. وأكدت أن سعادتها بالمشاركة في بطولة أبوظبي لا تنبع من رغبتها في خوض هذه المنافسة فقط بل لكونها استطاعت رؤية العديد من اللاعبات والبطلات اللاتي ترتبط معهن بعلاقات وثيقة منذ سنوات طويلة، مشيرة إلى أن أبوظبي نجحت في لم شمل العديد من الأصدقاء هنا، لافتة إلى أن لقب عاصمة الجو جيتسو والتحدي الذي أطلق عليها لم يأت من فراغ فهو يعكس الحجم الكبير من الاهتمام الذي تحظى به هذه اللعبة من قبل الاتحاد المحلي والذي منح الفتاة الإماراتية جل اهتمامه ورعايته حيث وفر لها الإمكانيات التي من شأنها النهوض بحضورها التنافسي انطلاقاً من كون الجو جيتسو يعود بفوائد على من يمارسها. كاتيا: تحقيق الذات في كل المجالات أبوظبي (الاتحاد) عبرت اللاعبة البرازيلية كاتيا جوتزو التي تعيش في أبوظبي منذ ثمانية أعوام، والتي خاضت أمس نزالات وزن 70 كجم في فئة الحزام البني، عن سعادتها للإقبال الكبير من فتيات الإمارات على ممارسة الجو جيتسو. وأضافت: لقد كونت العديد من العلاقات القوية مع اللاعبات الإماراتيات اللاتي يمتزن بالثقة الكبيرة في النفس وحب التعلم والقتال على الدوام، إلى جانب الأخلاق الرائعة، حيث يضرب بهن المثل في روح الانتماء التي ولدت معهن بالفطرة. وتابعت: لا أستطيع أن أصف مقدار حبي وعشقي للإمارات في كل يوم يمر علي هنا، حيث نجحت في تحقيق ذاتي على الصعيد التدريبي، كما ساهمت في تدريب العديد من الفتيات الإماراتيات اللاتي يقدمن مستويات فنية جيدة، وهو الأمر الذي لم يكن ليتحقق لولا الدعم الكبير الذي تحظى به الجو جيتسو من القيادة الرشيدة واتحاد اللعبة الذي أعتبره أحد أفضل الاتحادات الوطنية على الصعيد العالمي، كونه يتعامل مع اللعبة بطريقة احترافية قل نظيرها. فيتنام الأقرب لاستضافة «الآسيوية» أبوظبي (الاتحاد) أكد الدكتور جعفر المظفر، عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، نائب الأمين العام للاتحاد الآسيوي للجو جيتسو، أن اجتماع الاتحاد القاري الذي سيعقد غداً، على هامش عالمية أبوظبي التاسعة، سيناقش الكثير من الأمور المتعلقة بتطوير اللعبة في القارة الصفراء، ومن ضمنها تحديد الدولة التي ستستضيف البطولة القارية أغسطس المقبل، والتي استضافتها تركمانستان العام الماضي، مشيراً إلى أن هناك 3 دول مرشحة هي اليابان وفيتنام وإندونيسيا، موضحاً أن ملف فيتنام يملك فرصاً أكبر والذي سيقوم مسؤولو الاتحاد الفيتنامي بعرضه خلال الاجتماع. وقال: البطولة الآسيوية المقبلة ستكون محطة مهمة في مسار الاستعداد لدورة الصالات التي ستقام في عشق أباد في 17 سبتمبر المقبل، حيث حددت 17 ميدالية للجو جيتسو في منافسات الرجال والسيدات، مشيراً إلى أن عدد ميداليات اللعبة في دورة الألعاب الآسيوية بجاكرتا بلغ 32 ميدالية بواقع 8 ذهبيات ومثلها فضيات، و16 برونزية للثالث والثالث مكرر، وسنعمل على زيادتها في اجتماع جاكرتا الذي سيعقد أغسطس المقبل بحضور المجلس الآسيوي، والذي سيشهد إلغاء بعض الألعاب وتوجيه ميدالياتها إلى ألعاب أخرى، ونحن نستغل كل طاقاتنا حالياً لزيادة عدد الميداليات المخصصة للجو جيتسو. وتابع: سنعتمد انضمام الاتحاد السعودي عضواً كامل الأهلية، بعد تقديمه للأوراق المطلوبة وإشهاره للاتحاد في الشهر الماضي، وقد التقينا مسؤوليه وقدموا لنا كل الأوراق المطلوبة، مشيراً إلى أن من أهم الأمور التي سنناقشها في الاجتماع أيضاً تطوير منافسات السيدات بتنظيم بطولات خاصة بها، والعمل على وضع آليات نشر اللعبة في أوساط الفتيات في كل مناطق القارة الصفراء. باربوسا.. «آيبك أرينا» مسرح الأحلام أبوظبي (الاتحاد) أكد البرازيلي أديسون باربوسا الذي يلعب في فئة الأساتذة 2 الحزام الأسود لوزن 62 أنه يشارك في بطولة أبوظبي العالمية للمرة الأولى في مسيرته التي تمتد على مدار سنوات طويلة، معتبراً أن المنافسات التي شاهدها ومنذ بدء البطولة تعتبر الأقوى على الصعيد العالمي على الإطلاق. وقال: يبدي العديد من الأبطال العالميين وأساطير اللعبة الرغبة الدائمة في المنافسة والوصول إلى منصة المجد على أرض صالة آيبك أرينا التي وصفها بأنها مسرح الأحلام الذي يجمع عشاق الجو جيتسو من كل أنحاء العالم. وكشف أديسون البالغ من العمر 38 عاماً أنه يقيم في الإمارات منذ عامين ونصف العام، حيث يعمل في سلك التدريب، لافتاً إلى أنه يرى اهتماماً كبيراً بالجو جيتسو والتي يقبل عليها الإماراتيون بشغف كبير بعدما لمسوا أهمية هذه الرياضة في بناء الجسد وتنمية الروح الإيجابية، في حين أن الأبواب مفتوحة أمام الجميع لممارسة اللعبة وهو أمر إيجابي. وفي تقييمه لمستوى اللاعبين الإماراتيين والقدرات التي يتمتعون بها، أكد أديسون أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وحرصه على نشر اللعبة بين كل فئات المجتمع والمؤسسات ساهم في زيادة أعداد الممارسين لها من الفئات العمرية الصغيرة، في حين تضم صفوف المنتخب عدداً كبيرا من اللاعبين المرموقين الذين نجحوا في تسجيل حضور قوي على الصعيد العالمي في الآونة الأخيرة، متوقعاً أن تشهد السنوات الثلاث القادمة ارتفاعاً كبيراً في أعداد اللاعبين الذين يحملون الحزام الأسود، نظراً للدعم الكبير الذي يحظون به مما سيفتح الباب أمام المزيد من اللاعبين الناشئين للسير على درب هؤلاء الأبطال جيلاً بعد جيل.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©