الاتحاد

أخيرة

اكتشاف طريقة لإزالة المعادن الثقيلة من الدم

قال علماء كوريون جنوبيون إنهم توصلوا لطريقة لإزالة المعادن الثقيلة الخطرة مثل الرصاص من الدم باستخدام مستقبلات مغناطيسية ذات تصميم خاص·
وكتب العلماء في الطبعة الدولية من مطبوعة الكيمياء الشهيرة ''إنجوانتي شيمي'' أن المستقبلات ترتبط بقوة بأيونات الرصاص، وأنه يمكن إزالتها بسهولة إلى جانب حمولتها من الرصاص باستخدام قطع مغناطيسية·
وأوضحوا في بيان أنه ''يمكن إزالة السموم بطريقة تشبه تقنية الغسيل الكلوي· وذلك بتحويل الدم خارج الجسم وإلى غرفة خاصة تحتوي على جسيمات مغناطيسية متوافقة بيولوجيا''·
وأضاف البيان أنه ''باستخدام الحقول المغناطيسية يمكن اصطياد الجسيمات المغناطيسية المشحونة· وحينئذ يعاد إدخال الدم المنقى الى المريض''·
وتمكن الفريق الكوري الذي يقوده ''جونج هوا جونج'' في قسم الكيمياء بجامعة ''جيونجسانج الوطنية'' من إزالة 96 في المئة من أيونات الرصاص من عينات دم باستخدام تلك الجسيمات المغناطيسية·
والرصاص معدن ثقيل خطر وهو سام بصورة خاصة للأطفال· ويكون التعرض للرصاص في الدول النامية نتيجة مخاطر مهنية في الأغلب من رصاص مستخدم في الطلاء والبنزين·
وبعيدا عن المخاطر المهنية يتعرض الاطفال احيانا للتسمم بالرصاص· والطفل الذي يبتلع كميات كبيرة من الرصاص يمكن أن يصاب بفقر الدم وضعف العضلات وضرر بالمخ· ويحدث التسمم بالتدريج في العادة مع تراكم كميات صغيرة من الفلز على مدى فترة طويلة من الوقت·

اقرأ أيضا