الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
يوم حزين في حياة السعوديين
2 أغسطس 2005

الرياض ـ وكالات: عبر السعوديون عن حزنهم لوفاة الملك فهد أمس ولكن بشكل غير مبالغ فيه تمشيا مع تعاليم الإسلام، وتلقى السعوديون وهم المسلمون المؤمنون بقضاء الله وقدره نبأ وفاة 'خادم الحرمين الشريفين' فجر أمس بعد معاناة طويلة مع المرض بهدوء المسلم الذي يرى ان الموت حق وان كل نفس ذائقة الموت وترددت أصداء تلاوة القرآن من المساجد ومحطات الإذاعة والتليفزيون· وظلت المتاجر وأماكن العمل مفتوحة· وكانت الرياض التي تضم أكثر من أربعة ملايين نسمة هادئة تماما، والوزارات والإدارات بقيت مفتوحة والسكان منصرفون بشكل طبيعي إلى حياتهم اليومية·
وقال محمد العقيل (31 سنة) وهو مهندس سعودي إنه يوم حزين جدا، ولكني اعتقد أن الناس كانوا مستعدين لهذا الأمر حيث إنه كان مريضا منذ فترة طويلة·
وقال مسؤول سعودي إنه لن تعلن فترة حداد رسمية في السعودية ولن تنكس الأعلام لأنها تحمل عبارة 'لا إله إلا الله'·
ولا توجد أي مؤشرات على تشديد الأمن في المدن الكبيرة بعد وفاة الملك فهد· وقال المحاسب محمد عبد الله (54 عاما) مشيرا إلى حالة النشاط في شوارع العاصمة الرياض 'كان الناس يعلمون أن هذا سيحدث وكانوا مستعدين له، والحمد لله كل شيء هادئ وطبيعي·
مظهر الحداد الوحيد كان محطات التلفزة الرسمية الاربع وبينها واحدة تبث بالانجليزية التي قطعت برامجها وراح مقرئون يتلون آيات من الذكر الحكيم فيما توقفت سوق الأوراق المالية لخمس واربعين دقيقة قبل ان تستأنف أعمالها·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©