الاتحاد

الرياضي

برشلونة يستعيد صدارة “الليجا” بخماسية تينيريفي

ريال مدريد يواصل مطاردة برشلونة على الصدارة بفوزه على مايوركا

ريال مدريد يواصل مطاردة برشلونة على الصدارة بفوزه على مايوركا

استعاد فريق برشلونة صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بعد ساعات قليلة من استيلاء ريال مدريد عليها بفضل فوزه الساحق على مضيفه تينيريفي بخمسة أهداف نظيفة أمس الأول في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة.
وكان فريق ريال مدريد انتزع الصدارة مؤقتاً بعد أن حافظ على نتائجه المبهرة على ملعبه وتغلب على ريال مايوركا بهدفين نظيفين على ملعب “استاديو برنابيو” في وقت سابق أمس الأول، ولكن برشلونة ونجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الفائز بجائز أفضل لاعب في العالم مؤخراً نجحا في رد الاعتبار ودك شباك تينيريفي بخمسة أهداف نظيفة كفلت للفريق استعادة الصدارة. ولعب ميسي دور البطولة في فريق برشلونة وسجل ثلاثة أهداف (هاتريك) بينما تكفل كارلس بويول وايزيكيل لونا (لاعب تينيريفي عن طريق الخطأ في مرمى فريقه) بتسجيل الهدفين الآخرين. ورفع برشلونة رصيده إلى 43 نقطة بفارق نقطتين أمام ريال مدريد الذي كان يأمل الاحتفاظ بموقعه في الصدارة حتى الأسبوع المقبل. وقال أندريس انيستا صانع ألعاب برشلونة: “ليو كان عظيماً، ما فعله في نهاية الشوط الأول كان مذهلاً، شيء يمكن للاعبين العظماء فقط تحقيقه”. وقدم تينيريفي بداية قوية أمام برشلونة ولكنه افتقد الدقة في اللمسة الأخيرة، قبل أن ينجح ميسي في تسجيل هدف السبق لبرشلونة من مجهود رائع في الدقيقة 38 مستغلاً التمريرة الرائعة من بويان كركيتش.
وقبل دقيقة واحدة على نهاية الشوط الأول أرسل ميسي كرة متقنة أودعها القائد بويول برأسه داخل الشباك. وفي الوقت الضائع من الشوط الأول أضاف ميسي الهدف الثاني له والثالث لفريقه بعد مجهود رائع بين انيستا وبويان. وأكمل ميسي الثلاثية في الدقيقة 76، وقبل أربع دقائق على نهاية المباراة أحرز لونا هدفاً عن طريق الخطأ في مرمى فريقه إثر تمريرة عرضية من بيدرو رودريجيز.
وعلى ملعب استاديو برنابيو جاء هدفا ريال مدريد بتوقيع الصاعدين جونزالو هيجوين واستيبان جرانيرو، وحقق النادي الملكي الفوز في جميع مبارياته التسع التي خاضها على ملعبه هذا الموسم. وقال البرازيلي مارسيلو ظهير أيسر ريال مدريد: “لم تكن مباراة سهلة الليلة في ظل تساقط الثلوج والأرضية الثقيلة للملعب، ولكننا لعبنا بشكل جيد مجدداً”.
وتقدم هيجوين بهدف لريال مدريد بعد مرور ثماني دقائق بعدما تلقى تمريرة رائعة من تشابي الونسو ليتوغل بالكرة من الناحية اليمنى ويسدد كرة قوية بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء عرفت طريقها للشباك مباشرة، ولاحت العديد من الفرص لمايوركا ولكن ريال مدريد كان الفريق المسيطر دائماً على أجواء المباراة.
وبعد مرور خمس دقائق من الشوط الثاني نجح جرانيرو، الذي شارك بدلاً من رافاييل فان دير فارت المصاب، في تسجيل الهدف الثاني لريال مدريد من تسديدة رائعة بقدمه اليسرى إثر تمريرة من هيجوين.
وفي وقت سابق أمس الأول عزز فريق فالنسيا موقعه في المركز الثالث بالدوري الإسباني بعد تغلبه على مضيفه خيريس 1/3، وأحرز الأهداف الثلاثة لفالنسيا مهاجمو المنتخب الإسباني، خوان مانا وديفيد سيلفا وكارلوس مارشينا بينما أحرز كارلوس كالفو الهدف الوحيد لخيريس.
وظل خيريس، الذي يشارك في دوري الدرجة الأولى الإسباني للمرة الأولى، في قاع ترتيب المسابقة برصيد سبع نقاط ويبدو أن الفريق في طريقه للهبوط إلى دوري الدرجة الثانية مجدداً. وحقق فالنسيا أفضل نتائج خارج ملعبه مقارنة بأي ناد آخر على مستوى المسابقات الأوروبية بعدما حقق الفوز في سبع من أصل تسع مباريات خارج ملعبه حتى الآن.
وقال مارشينا قائد فالنسيا: “نتائجنا خارج ملعبنا كانت رائعة في الموسم الحالي، الآن يجب علينا محاولة تحسين نتائجنا في ميستايا”. وتقدم ماتا بهدف لفالنسيا في الدقيقة 11 مستغلاً تمريرة ايفر بانجيا، وأدرك كارلوس كالفو التعادل لخيريس من هجمة مرتدة في الدقيقة 26 قبل أن يسجل سيلفا الهدف الثاني لفالنسيا إثر تمريرة رائعة من الدولي ديفيد فيا.
وأحرز مارشينا هدف الحسم للفريق الضيف قبل 20 دقيقة على نهاية المباراة من مجهود فردي رائع من منتصف الملعب. ورفع فالنسيا رصيده إلى 35 نقطة في المركز الثالث بفارق ست نقاط خلف ريال مدريد. وقفز فريق ديبورتيفو لاكورونا إلى المركز الرابع بفارق نقطة واحدة أمام مايوركا بعد تغلبه على اوساسونا بهدف نظيف سجله خوان رودريجيز، ويتأخر ديبورتيفو بفارق أربع نقاط خلف فالنسيا قبل لقاء الفريقين في كأس ملك إسبانيا الأربعاء المقبل.
وفي باقي مباريات المرحلة أمس الأول، تغلب اسبانيول على ضيفه ريال سرقسطة 1/2، وسبورتينج خيخون على ضيفه خيتافي بالنتيجة نفسها، بينما تعادل ملقه مع ضيفه اتليتك بيلباو 1/1

اقرأ أيضا