الاتحاد

أخيرة

إصابة شخصين في مهرجان الثيران بإسبانيا

رجل طعنه ثور في صدره ورفعه في الهواء عدة مرات حتى تمزق سرواله خلال مهرجان الثيران التقليدي في مدينة بامبلونا الإسبانية

رجل طعنه ثور في صدره ورفعه في الهواء عدة مرات حتى تمزق سرواله خلال مهرجان الثيران التقليدي في مدينة بامبلونا الإسبانية

قالت وسائل الاعلام إن رجلين أصيبا بجروح خطيرة خلال مشاركتهما في مهرجان الثيران التقليدي في مدينة بامبلونا الإسبانية أمس الأول بعد يوم واحد من وفاة شخص لأول مرة منذ عام 2003 نطحه ثور حتى الموت.

وأظهرت لقطات تلفزيونية ثوراً يطعن رجلا في عنقه بقرنه قبل أن يسقط تحت أقدام الثيران في شوارع المدينة الضيقة المحاطة بعشرات العدائين الذين يحاولون الاقتراب من الثيران لأقصى درجة ممكنة. وتعرض رجل آخر يبلغ من العمر 44 عاماً للإصابة من ثور يزن أكثر من نصف طن بعدما انفصل عن الحيوانات الأخرى وأصبح محاطاً بمجموعة من العدائين قبل انتهاء الطريق إلى حلقة الثيران. وطعنه الثور في الصدر قبل أن يعود ليرمي بالرجل الملطخ بالدماء في الهواء عدة مرات ويمزق سرواله الأبيض التقليدي رغم جهود الآخرين لإبعاد الثور بشده من ذيله. وقال الطبيب المعالج له في مؤتمر صحفي «لديه إصابة خطيرة للغاية. علينا أن ننتظر لنرى إذا كانت رئته قد أصيبت.» وكان دامنيل جيمنو (27 عاما) والذي يعيش بالقرب من مدريد أصيب في عنقه إصابة قاتلة يوم الجمعة.

اقرأ أيضا