الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
على الخط
2 أغسطس 2005
ارتفاع حرارة الكمبيوتر.. لا تزال أسئلة القراء ترد إلينا، يطلبون تفسيرا لحالة الإغلاق التلقائي للكمبيوتر وظهور الشاشة الزرقاء· وقد أشرنا سابقا أكثر من مرة، إلى أن الحرارة هي العدو الأول للكمبيوتر، وهي السبب الرئيسي لهذه المشكلة·
فالحرارة المرتفعة توقع الأضرار في المعالج، والمكونات الأخرى الدقيقة والحساسة فيه· وفي معظم الأحيان تطرأ الأحوال التالية: البرامج تتعطل بالكامل، فلا تعود تعمل بصورة طبيعية، إلى ظهور الشاشة الزرقاء، أي 'شاشة الموت' التي اشتكى منها العديد من الإخوة القراء، إلى إعادة التشغيل التلقائي المفاجئ للنظام، وسواها·
ومصادر الحرارة عديدة، منها داخلي ومنها خارجي، كأن يكون عرضة للشمس مباشرة، أو موضوعا بالقرب من التلفزيون والأجهزة الأخرى التي تسخن، وقد تكون درجة التبريد غير كافية، وخصوصا في هذه الأيام من الصيف، حيت الحرارة تصل في الخارج إلى ما فوق الأربعين، كما تكون الرطوبة في أعلى مستوياتها، فضلا عن الطقس المغبر·
ومن المصادر الداخلية للحرارة، المعالج، وهو أحوج الأدوات للتبريد، لأن كثيرا من الطاقة الكهربائية تمر فيه أثناء عمله، والكهرباء، كما هو معروف، تعني الحرارة· ورغم أن المعالج مزود بتقنية لتسريب الحرارة إلى الخارج، إلا أن المطلوب أيضا تبريده، وذلك من خلال إقفال الكمبيوتر من حين إلى آخر·
ومن المصادر أيضا، تلك الشرائح الكثيرة في داخل الكمبيوتر الشخصي، مثل اللوحة الرئيسية draobrehtoM الذاكرة، فضلا عن البطاقات كبطاقة الفيديو والبطاقة الصوتية، وسواها، وخصوصا إن البطاقات الفيديوية الحديثة تسخن بسرعة، ولهذا السبب تكون مزودة بتقنية تسريب الحرارة وربما بالمراوح·
وأفضل طريقة لضمان تبريد هذه الأجزاء، التأكد من سريان الهواء عبر الكمبيوتر، وهذا ما توفره المرواح الداخلية، وهما في الغالب مروحتان، الأولى في أسفل الكمبيوتر من الأمام، والثانية في أعلى الكمبيوتر من الخلف، عادة، ولهذا السبب ينبغي التأكد من أنهما تعمل بطريقة صحيحة، وأن الهواء يسري فعلا إلى أجزاء الكمبيوتر الداخلية لتبريدها، مع إطلاق الهواء الساخن إلى الخلف· من الضروري إعطاء أجهزة الكمبيوتر المزيد من الاهتمام أيضا، وتوفير درجة حرارة معتدلة·
منصور عبدالله
internet_page@emi.ae
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©