الاتحاد

دنيا

«أبشر» يهدي إليسا حقوق تسجيل أغنية «قالولي العيد بعيونك» للراحلة سلوى القطريب

نيشان وإليسا في برنامج «أبشر»

نيشان وإليسا في برنامج «أبشر»

حلّت النجمة إليسا ضيفةً عفوية على برنامج “أبشر”. استهلّت الحلقة بأغنية “قالولي العيد بعيونك” للمطربة الراحلة سلوى القطريب، أمّا المفاجأة الأولى فكانت اتّصالٍا أجراه نيشان مع ملحن الأغنية الفنّان روميو لحّود الّذي أعطى إليسا الحقوق بإعادة تسجيل الأغنية.
كما نفت إليسا ما أشيع حول أنها ارتبطت بعقود سينمائية خلال هذه الفترة، مؤكدة أنها تلقت عروضا سينمائية كثيرة للمشاركة في أفلام سينمائية، لكنها غير مستعدة حاليا للسينما وليس لديها وقت، حيث إنها مشغولة ما بين التحضير لأغنيات جديدة وأسفارها إلى الدول العربية والأجنبية لإحياء حفلات، بالإضافة إلى انشغالها في تصوير أكثر من إعلان، كما نفت إليسا كل ما تردد أخيرا حول إجرائها عملية تجميل وقالت بغضب: كل هذه شائعات مغرضة لأنني لم أقم بأية عملية تجميل فلست في حاجة إليها.
وعن علاقتها بالسياسة قالت إليسا: لطالما نصحني والدي بعدم الحديث عن المال والسياسة، وكل ما أقوله عن المال إنني مرتاحة ولا أحب إثارة هذا الموضوع.
وأضافت: إذا كان لبنان ضعيفا، فواجبنا أن نقويه ونظهر وجهه الجميل في كل مكان. وتؤكد إليسا أنه لا وقت لديها للحب والزواج نظرا للمسؤولية الكبيرة المعنوية والمادية الملقاة على عاتقها بعد وفاة والدها لدرجة أنها تشعر أحيانا بأنها ليست امرأة. ولكنها رغم ذلك مصرة على الزواج وبناء أسرة وإنجاب أولاد.
وأشارت إليسا إلى أن الشهرة لا تزعجها ولا تغيّر من حياتها ولم تأسرها في بيتها “فأنا أعيش حياتي بطريقة عادية”. وفي النهاية أكدت إليسا أنها لا تشغل بالها بالشائعات التي تتناولها لأن ذلك من شأنه أن يضعف مسيرتها الفنية ودائما النجاح مرتبط بالشائعات ولكنها لم تفكر يوما في الرد على منتقديها لأنه أحيانا يكون النقد البناء مفيداً للفنان اكثر من المديح.
وتجرّأت إليسا بإعطاء رأيها السّياسي فقالت أنّها مواطنة لبنانية قبل أن تكون فنانة وهي تتقبّل الرأي الآخر ولديها أصدقاء من جميع الأطراف السياسية.
وعرض فريق الإعداد ريبورتاج خاص أفرح إليسا عن التغطية الصحافية لها ولأهمّ أخبارها، فهي شخصية عامة يتشوّق جمهورها للبحث في كلّ مكان وفي كلّ صفحة عن أسرارها، كما أثنى تقرير آخر على الجوائز العالمية الّتي حصدتها منذ عام 2005.
تكلّمت إليسا عن سبب نجاح ألبومها “تصدّق بمين” وأرجعت ذلك إلى نضجها الفني وخبرتها والمجهود الّذي بذلته، واعترفت بأنّ تقصيرها كان وراء عدم نجاح بعض أغنياتها بالشّكل المطلوب.
هي جريئة باختيار مواضيع أغنياتها، فغنّت العنف المنزلي، الحياء عند الرجل وصولاً إلى الجرأة برغبة إنجاب طفلٍ من حبيبها. فسألها نيشان إن كان الإنجاب من أولوياتها، فقالت أنّها تريد زوجاً يحتويها والطفل يأتي فيما بعد، أمّا استمرار النجاح فهو أيضاً من أولوياتها. ورفضت كلمة “عانس” وهي اليوم لديها قرار بعدم الزواج ولا مشروع زواج قريب كما تقول الصّحافة، وإن يبقى ذلك حلم حياتها.
وعن علاقتها بزملائها، تكلّمت عن خلافها السّابق مع هيفا وهبة وقالت أنّها نادمة لأنّ لا لزوم لهذه القطيعة، وعلاقتها بنانسي أيضاً جيّدة وغنّت لها أغنية من ألبومها الأخير. وعندما سألها نيشان عن انسجامها مع نجوى كرم، نوال الزغبي ويارا، اعترفت بجرأة أنّ لا كيميا بينها وبين الفنانات الثلاثة.
كما رفضت إليسا تصنيف وترتيب الفنانات على الهرم لكنّها وضعت صورتها في القمة كونها نجمة هذه الحلقة. وقالت أنّها تفضّل الـديو مع عمرو دياب أكثر من تامر حسني.
أمّا الأمنية الأخيرة لإليسا فكانت هدية عبارة عن رحلة استجمام إلى البندقية أو ميلانو.
واختتمت الحلقة بأغنية “سلّملي علي”.

اقرأ أيضا