الاتحاد

الاقتصادي

«الإسلامي للتنمية» يوقع مذكرة تفاهم مع منظمة الجمارك العالمية

جدة (وام) - وقع البنك الإسلامي للتنمية ومنظمة الجمارك العالمية مذكرة تفاهم بشأن المساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول الأعضاء في البنك.
وقع مذكرة التفاهم في مقر البنك الإسلامي للتنمية في مدينة جدة، الدكتور أحمد محمد علي رئيس مجموعة البنك، فيما وقعها عن منظمة الجمارك العالمية الدكتور كونيو ميكوريا أمينها العام.
وقال البنك الإسلامي للتنمية في بيان أمس إن الطرفين اتفقا بموجب مذكرة التفاهم على تحديد وتطوير وتنفيذ برامج ومشاريع بناء القدرات الجمركية لتعزيز فعالية وكفاءة إدارات الجمارك في الدول الأعضاء في البنك لدعمها وتحديثها، وتيسير التجارة العابرة للحدود بين الدول الأعضاء بالبنك، بجانب التعاون الجمركي وتعزيز الجهود الرامية لتحقيق تكامل إقليمي بين تلك الدول. وتتضمن المذكرة تبادل الأبحاث والمعلومات في المجالات ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين وذلك في إطار التنسيق ومراعاة النظم الأساسية والقوانين والإجراءات المتبعة في الدول الأعضاء.
وأعرب كل من رئيس مجموعة البنك وأمين عام عن أملهما في أن تساهم مذكرة التفاهم في دفع جهود التنمية الاقتصادية والتكامل الإقليمي بين الدول الأعضاء في البنك الإسلامي للتنمية.
يذكر أن منظمة الجمارك العالمية هي هيئة دولية مستقلة تأسست في عام 1952 بهدف تعزيز فعالية وكفاءة إدارات الجمارك في دولها الأعضاء وتضم في عضويتها 179 إدارة جمركية من معظم دول العالم وتتعامل مع حوالي 98”% من حجم التجارة العالمية.

اقرأ أيضا

«دبي للطيران» يختتم فعالياته بصفقات تتجاوز الـ 200 مليار درهم