الاتحاد

الاقتصادي

استقرار الذهب مع صعود أسواق الأسهم

لندن (رويترز) - استقر الذهب أمس مدعوما بتوقعات بأن تواصل البنوك المركزية اتباع سياسة نقدية شديدة التيسير، لكنه يكافح لتحقيق مكاسب جديدة مع تفضيل المستثمرين للأصول مرتفعة العائد.
واستحوذت أسواق الأسهم القوية على اهتمام المستثمرين مع صعود الأسهم الأوروبية أمس لأعلى مستوياتها منذ انهيار بنك ليمان براذرز في 2008 ، وسط آمال بأن تدعم محفزات البنوك المركزية التعافي الاقتصادي بوجه عام.
ومن المتوقع أن يقرر كل من البنك المركزي الأوروبي وبنك انجلترا المركزي والبنك المركزي الياباني مواصلة السياسة النقدية شديدة التيسير في اجتماعات اليوم الخميس في أعقاب تأكيدات من مسؤولي الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي بمواصلة برنامج التحفيز. وضغطت جولات متعاقبة من التيسير الكمي في الولايات المتحدة في الأعوام الماضية على الدولار ودعمت الذهب الذي استفاد من أسعار الفائدة المتدنية للغاية والمخاوف من التضخم.
وقال محللون إن تلك الإجراءات أدت إلى تحسن أداء الأصول الأخرى، وهو ما جعل الذهب يفقد بعض مكاسبه. ولم يطرأ تغير يذكر على الذهب في السوق الفورية، ليبلغ 1574,96 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1101 بتوقيت جرينتش.
وهبط الذهب في الولايات المتحدة 50 سنتا إلى 1574,40 دولار للأوقية. واستقرت الفضة أيضا عند 28,67 دولار للأوقية. ولم يطرأ تغير يذكر على سعر البلاتين عند 1585,99 دولار للأوقية. وزاد البلاديوم 0,2% إلى 735,22 دولار للأوقية.

اقرأ أيضا

ترامب يستعرض مع أوروبا ملفات مهمة في منتدى دافوس