الاتحاد

الاقتصادي

«مصرف الهلال» يتملّك قطعة أرض في جزيرة الصوّة

أعلنت شركة مبادلة للتنمية «مبادلة» ومصرف الهلال امس عن شراء المصرف لقطعة أرض تجاريّة في جزيرة الصوّة، التي تتولى «مبادلة» تطويرها لتكون منطقة الأعمال المركزية الجديدة في أبوظبي. وكانت جزيرة الصوّة صنّفت أخيرا كواحدة من المناطق الاستثماريّة المتاحة للتملكّ في أبوظبي، ويعتبر تطويرها – الذي تقوم «مبادلة» بتنفيذه عبر وحدة مبادلة للعقارات والضيافة التابعة لها – من ضمن خطة «أبوظبي 2030» التي وضعها مجلس التخطيط العمراني في أبوظبي. بموجب الاتفاقية التي أعلن عنها امس، سوف يشتري مصرف الهلال من «مبادلة» أرضاً تجارية مساحتها 4،850 متراً مربعاً، وذلك بغرض إقامة برج مكتبيّ عليها بارتفاع حوالى 24 طابقاً. وتقع قطعة الأرض التي اشتراها المصرف بجوار المنطقة التي يقام عليها مشروع «مربّعة الصوّة» التجاريّ الضخم، وبجوار الأرض التي ينشأ عليها مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي. ويعتزم مصرف الهلال البدء خلال الشهور الاثني عشر المقبلة بأعمال تطوير الأرض التي اشتراها، ومن المتوقع أن يكون البرج المكتبي الذي سيقام عليها جاهزاً للاستخدام في عام 2014. و أشاد وليد المقرب المهيري، الرئيس التشغيلي لشركة «مبادلة»، بمكانة مصرف الهلال كواحد من ركائز قطاع المصارف الإسلامية في أبوظبي، فقال: «من دواعي فخرنا أن ينضم مصرف الهلال إلى المؤسسات المالية الكبرى التي قررت اتخاذ جزيرة الصوّة مقراً لأعمالها، ومنها بنك أبوظبي الوطني وسوق أبوظبي للأوراق المالية». وأضاف المهيري: «إن إقدام مثل هذه المؤسسات المرموقة على الاستثمار في جزيرة الصوة يؤكد المكانة المهمة التي سوف تتخذها الجزيرة مستقبلاً كمنطقة مركزية للأعمال في أبوظبي، ويؤكد أيضاً ثقة هذه المؤسسات بقدرة شركة مبادلة على توفير أجواء تجاريّة على أرفع مستوى في تلك المنطقة». من جانبه، تحدث محمد جميل برو، الرئيس التنفيذي لمصرف الهلال عن الاتفاقية قائلاً: «سوف تلعب جزيرة الصوّة دوراً حيوياً في تطور حركة التجارة في أبوظبي على المدى الطويل، ونحن سعداء بأن يساهم مصرف الهلال في مسيرة تحوّلها إلى منطقة أعمال مركزية جديدة في العاصمة». وأشاد الرئيس التنفيذي للمصرف بما تبديه شركة مبادلة من التزام قوي في تطوير الجزيرة، سواء على صعيد إقامة البنية التحتية والمرافق وتجهيزات الاتصالات، أو على صعيد توفير مجموعة من التسهيلات المكمّلة مثل الفنادق الفاخرة والمشاريع التجارية الرائدة، فقال: «بوجود مثل هذه العناصر، فإن التواجد على جزيرة الصوّة يعتبر استثماراً مثالياً لمصرف الهلال». تأتي صفقة مصرف الهلال ضمن سلسلة من الصفقات والاتفاقيات المهمة التي أعلنت عنها شركة مبادلة خلال المرحلة الأولى من تطوير جزيرة الصوّة. ففي وقت سابق من العام الجاري، أعلنت الشركة عن بيع أرض تجارية على الجزيرة مساحتها 6،697 متراً مربعاً إلى بنك أبوظبي الوطني؛ كما أعلنت عن توقيع اتفاقيات مع كل من مجموعة روزوود للفنادق ومجموعة فايسروي الفندقية، تتولى الشركتان بموجبها إدارة فندقين فخمين من فئة النجوم الخمس يجري إنشاؤهما على الجزيرة. ومن التطوّرات المهمة التي شهدها مشروع تطوير جزيرة الصوّة أنّ المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وافق أبريل الماضي على تصنيفها كمنطقة استثمارية. وبموجب هذا التصنيف، يصبح بإمكان المواطنين من دولة الإمارات ومن دول مجلس التعاون الخليجي شراء الأراضي على الجزيرة بأسلوب التملّك الحر، كما يتيح للمستثمرين الأجانب الدوليين الحصول على الأراضي والتمتع فيها بحقوق طويلة الأمد، سواء بأسلوب المساطحة أو بأسلوب الانتفاع. تبلغ مساحة جزيرة الصوّة حوالى 105 هكتارات، وهي تتميز بموقع استراتيجي يجعلها بمثابة نقطة تقاطع تلتقي عندها مدينة أبوظبي مع منطقة ميناء زايد وجزيرة الريم وجزيرة السعديات. وتتمتع جزيرة الصوّة ببنية تحتية متكاملة، تشمل شبكة للمواصلات متعددة العناصر تكفل سهولة التنقل بين الجزيرة وبين جميع الأرجاء الأخرى في أبوظبي، وذلك عبر 13 جسراً جديداً بالإضافة إلى نظام للمواصلات العامة يضم قطارات خفيفة وثقيلة. وإلى جانب البرج التجاري الذي يعتزم مصرف الهلال إقامته، سوف تحتضن جزيرة الصوّة عدداً من المشاريع العقاريّة الرائدة، منها أبراج متعددة للمكاتب الفخمة من الفئة «أ»، ومنها أيضاً مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي الذي يقدم خدمات عالمية المستوى تغطي تخصصات طبية متعددة.

اقرأ أيضا

%0.8 معدل انخفاض التضخم في أبوظبي