الاتحاد

الاقتصادي

لبنى القاسمي تبحث مع وزير التجارة الفنلندي العلاقات الثنائية

أبوظبي (وام)- عقدت معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة التجارة الخارجية على هامش المنتدى الإماراتي الفنلندي الذي استضافته غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أمس، جلسة مباحثات مع معالي ألكسندر ستوب وزير الشؤون الأوروبية والتجارة الخارجية في فنلندا.
وأكدت القاسمي أهمية الفرص الهائلة والمتعددة التي يمكن للبلدين من خلالها تأسيس استثمارات مشتركة تؤسس على نقل التقنية بما يحقق القيمة المضافة.
كما ناقشت معاليها مع وزير التجارة الفنلندي والوفد المرافق له سبل دعم العلاقات وتعزيز معدلات التبادل التجاري. وأشارت إلى بلوغ حجم التجارة بين البلدين ما يزيد على 1,1 مليار درهم خلال الثمانية أشهر الأولى من عام 2012.
وأكدت وزيرة التجارة الخارجية قوة الإمكانات الاستثمارية والتجارية بين البلدين، داعية الشركات الفنلندية لتوسيع نطاق أعمالها وبالأخص في قطاعات التقنية والطاقة الخضراء والصناعات الدقيقة، بما يتساير مع نهج وفلسفة الإمارات للارتقاء بإسهامات تلك القطاعات في تحقيق القيمة المضافة وتفعيل سياسات التنوع الاقتصادي للدولة.
كما ناقشت القاسمي مع الوزير الفنلندي سبل زيادة مشاركة الشركات والمؤسسات الاستثمارية الفنلندية، في المعارض التخصصية التي تقام في الإمارات وبالأخص قطاع التقنيات والاتصالات والطاقة.
بدوره، أشاد الوزير الفنلندي بالدور الرائد الذي تلعبه الإمارات على ساحة الاقتصاد العالمي وتطور مكانتها على خارطة التجارة العالمية، مع استمرارية تحديث أنظمتها وتشريعاتها الاستثمارية والتجارية، ما جعلها دولة فاعلة وأكثر حراكا على ساحة التجارة والاستثمارات العالمية. قائلا إن الإمارات في غضون عقود قليلة استطاعت أن تستقطب العديد من الفعاليات العالمية وتؤكد ريادتها الإقليمية.

اقرأ أيضا

"المركزي": 13 مليار درهم فائض ميزان المدفوعات الكلي 2018