الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
الدوري الإيطالي يحتضر
1 أغسطس 2005


قبل أسابيع قليلة من بداية الموسم الجديد في الدوري الايطالي لكرة القدم مازال مجهولا لدى الجميع ما هي الاندية التي ستلعب في الدوري سواء كان في الدرجة الاولى أو الثانية أو الثالثة في ظل المشاكل العديدة التي تحاصر الدوري والاندية الايطالية منذ سنوات· وبعد أن ظل الدوري الايطالي لسنوات هو الافضل والاقوى في العالم بفضل النجوم الذين جذبتهم أندية هذه البطولة تغيرت الاوضاع كثيرا وأصبح الدوري الايطالي هو بطولة المشاكل وحلت المستندات والوثائق محل الكرة والمحامون محل المهاجمين·
ووصل الحال بجماهير كرة القدم الايطالية ان همها لم يعد هو مشاهدة الاهداف والكرة وهي تهز شباك الفرق المنافسة بقدر ما تسعى إلى أن ترى فريقها 'غير مذنب' وألا يكون ناديها مدانا لان ساحة الملعب في الكرة الايطالية أصبحت هي ساحة القضاء· وتسبب خليط من المشاكل والمخالفات المالية والتلاعب في نتائج المباريات والجريمة المنظمة في دخول كرة القدم الايطالية دوامة المشاكل·
وكانت المحكمة الرياضية قد رفضت يوم الثلاثاء الماضي احتجاجا من نادي ميسينا على استبعاده من دوري الدرجة الاولى بسبب عدم قدرته على سداد 15 مليون يورو (18 مليون دولار) مستحقة عليه كضرائب·
ويستطيع النادي أن يقدم احتجاجه الان أمام المحكمة الادارية ولكن ذلك لن يمنع مخاطر هبوطه للدرجة الثانية على الرغم من العروض القوية التي قدمها الفريق في الموسم الماضي حيث احتل المركز السابع في الترتيب النهائي لفرق الدوري·
ومن الفرق المهددة بالغياب عن الدرجة الاولى في الموسم الجديد بسبب الضرائب أيضا فريق تورينو الفائز بلقب الدوري الايطالي سبع مرات والذي عاد للدرجة الاولى قبل أسابيع قليلة وذلك بعد مواجهة ساخنة في الدور الفاصل على الصعود مع فريق بيروجيا·
والمثير للدهشة أن الفريق الذي سيستفيد في حالة هبوط تورينو للدرجة الثانية واستبعاده من الدرجة الاولى بسبب المشاكل المالية سيكون فريق بيروجيا الذي سبق وأن واجه العديد من المشاكل القضائية بسبب مشاكل مالية·
ومن الفرق الصاعدة حديثا لدوري الدرجة الاولى ولكن آمالها في اللعب بالدرجة الاولى قد تتبدد بسبب حكم قضائي أيضا فريق نادي جنوة وهو نفس النادي الذي أدخل كرة القدم إلى إيطاليا في أواخر القرن التاسع عشر عن طريق مجموعة من المغتربين الانجليز الذين سكنوا هذه المدينة في شمال غرب إيطاليا·
والمشكلة التي يواجهها جنوة هي أنه متهم بالتلاعب في نتيجة آخر مبارياته في دوري الدرجة الثانية أمام فتشنزا·
وأكد ممثلو الادعاء في إيطاليا أن لديهم الادلة الكافية لاستبعاد الفريق من دوري الدرجة الاولى ومن بين هذه الادلة شرائط صوتية مسجلة تتضمن محادثات تليفونية بالاضافة لوجود 250 ألف يورو في حقيبة أحد مسئولي فتشنزا أثناء مغادرته استاد ماراسي الخاص بنادي جنوة·ومن المنتظر عقد المحاكمة في وقت قريب· وتجدر الاشارة إلى أن فتشنزا ليس لديه ما يخسره لانه مهدد أيضا بالافلاس منذ ذلك الحين·
وعلى صعيد آخر طالب القضاة شرطة الاموال العامة في إيطاليا قبل أيام بوضع يدها على ناديين بالدرجة الثانية يشتبه في وقوعهما تحت تأثير باسكوالي كاسيللو وهو من زعماء المافيا· تجدر الاشارة إلى أن جلسات المحاكمة قد تمتد إلى وقت متأخر من شهر أغسطس المقبل مما يعني تأجيل انطلاق بطولة الدوري في الموسم الجديد·
وربما يتسبب ذلك في مشاكل عديدة لرؤساء الشبكات التلفزيونية فيما يتعلق بالتغطية التلفزيونية للمباريات·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©