الاتحاد

عربي ودولي

ابن علوي في طهران: زيارة قابوس لإيران «قريباً»

مؤتمر صحفي للوزير العماني مع نظيره الإيراني بطهران أمس

مؤتمر صحفي للوزير العماني مع نظيره الإيراني بطهران أمس

نفى وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي في طهران أمس، أنباء ترددت عن إلغاء زيارة للسلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان إلى إيران في حين كشف نظيره الإيراني منوشهر متكي أن اتفاقاً أمنياً بين البلدين معد للتوقيع. ونقلت وكالة «مهر» للأنباء الإيرانية عن الوزير العماني قوله في مؤتمر صحفي مشترك الذي عقده أمس في طهران مع متكي، إن زيارة السلطان قابوس لطهران لا تزال ضمن جدول الأعمال، مشيراً إلى أنها «ستتم قريبا». وقال ابن علوي ان السلطان قابوس يرغب في إجراء لقاءات ومحادثات مع القادة الإيرانيين، مؤكداً ان الزيارة ستشكل بداية لمرحلة جديدة من العلاقات الثنائية بين البلدين. من جهته، قال وزير الخارجية الإيراني في المؤتمر إن علاقات بلاده مع سلطنة عمان نموذج للعلاقات الطيبة مع كافة البلدان، مؤكداً أن العلاقات بين طهران ومسقط تتطور في كافة المجالات. ونقلت قناة «العالم» الإخبارية الإيرانية عن متكي قوله، إن إيران وعمان ستوقعان في المستقبل القريب، على الاتفاقية الأمنية المشتركة، مضيفاً أن هذه الاتفاقية ستكون رمزاً لتعاوننا الاستراتيجي على صعيد إرساء الاستقرار والأمن في المنطقة. وعلى صعيد العلاقات الاقتصادية بين طهران ومسقط، أشار متكي إلى أن الشركات العمانية دخلت مرحلة الاستثمار في بعض المشاريع المتوسطة والصغيرة في إيران، وقال إننا نرحب بتوسيع هذا النوع من الاستثمارات. وتابع الوزير الإيراني قائلا إن المحادثات بينه وبين نظيره العماني تناولت أيضاً آليات تسهيل الزيارات التجارية وتسهيل سفر رجال الأعمال بين البلدين. وكان الرئيس محمود نجاد أكد لدى استقباله ابن علوي أمس، على ضرورة توسيع وتنمية العلاقات ومجالات التعاون مع دول المنطقة. وقال نجاد إن إيران ستتابع كالسابق وبقوة مضاعفة سياستها الاستراتيجية الهادفة لتوسيع العلاقات مع دول المنطقة. من جانبه أكد الوزير العماني أن بلاده تنشد ترسيخ وتنمية مجالات التعاون والعلاقات مع إيران في شتى الأصعدة.

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب