الإثنين 26 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«الرياضة في أبوظبي».. مبادرة تعزز مكانة العاصمة

«الرياضة في أبوظبي».. مبادرة تعزز مكانة العاصمة
19 ابريل 2017 22:05
محمد سيد أحمد (أبوظبي) أعلن مجلس أبوظبي الرياضي، عن مبادرة «الرياضة في أبوظبي»، بالشراكة مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وذلك تحت رعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وهي المبادرة التي ترتكز على ثلاثة محاور وهي تدرب .. تنافس .. شاهد، والخاصة بالترويج لإمارة أبوظبي كوجهة عالمية متميزة رياضية وسياحية، وتهدف لجذب المزيد من الزوار والفعاليات الرياضية الدولية والإقليمية، من أجل تحقيق مكاسب اقتصادية غير مباشرة ولزيادة ازدهار السياحة في الفترة المقبلة، خاصة أن أبوظبي تتمتع ببنية تحتية متينة، وتتوافر فيها ما يعين على استضافة الفعاليات الرياضية ومعسكرات الأندية والمنتخبات بشكل خاص في الفترة الشتوية، خاصة أنها اكتسبت سمعة عالمية، وتعد عاصمة للرياضة العالمية. وجاء الكشف عن المبادرة خلال مؤتمر صحفي عقد بصالة آيبيك آرينا أمس، على هامش بطولة أبوظبي العالمية للجو جيتسو، بحضور عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ومبارك راشد النعيمي مدير إدارة الترويج والمكاتب الخارجية بهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، بالإضافة إلى عدد من ممثلي الأندية المتخصصة والشركات من بينها، فلاش للترفيه، نادي أبوظبي للكريكت، نادي أبوظبي للجولف، نادي العين للفروسية والرماية والجولف، فنادق روتانا، ونادي شاطي جزيرة السعديات للجولف ومجموعة سبورتا. وقال عارف العواني: يسعدنا أن نعلن عن هذا الحدث بالتزامن مع تنظيم بطولة أبوظبي العالمية للجو جيتسو، وهي من أهم البطولات في أبوظبي التي أصبحت عاصمة للكثير من الرياضات العالمية، وتتمتع بتوافر جميع المتطلبات لاستضافة هذه الفعاليات العالمية في الفترة المقبلة، وقال: نحن محظوظون أن القيادة الرشيدة وحكومتنا تقدم الدعم بطريقة ملموسة في شتى المجالات، وهذا كله جعلنا نسعى لإطلاق هذه المبادرة التي سنعمل على الترويج لها في منتدى القادة في لندن وأيضا في الصين وغيرها من البلدان، لأن الهدف الذي نسعى له هو استضافة المزيد من الفعاليات الكبرى، سواء من المنطقة أو بقية دول العالم لزيادة عدد زوار الإمارة، وهو ما ينعكس على الاقتصاد بطريقة غير مباشرة. وأضاف: ستمكننا مبادرة «الرياضة في أبوظبي» من استقبال المزيد من الرياضيين، من مختلف أرجاء العالم، وذلك لإقامة معسكرات تدريبية وللمشاركة في البطولات والفعاليات العالمية التي تقام هنا في أبوظبي، ونحن ومن خلال هذه الشراكة مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ندعو العالم للحضور إلى أبوظبي للاستمتاع، بما توفره من إمكانيات وبني تحتية رياضية وسياحية متميزة، كما أود أن انتهز هذه الفرصة لأدعو كافة الجهات الراغبة لدعم هذه المبادرة للتقدم للمشاركة في تعزيز نجاح وتميز أبوظبي، كما أتقدم بجزيل الشكر لكافة الشركاء الذين أكدوا بالفعل دعمهم ومساندتهم لهذه المبادرة التي ستعمل على تعزيز نجاحات أبوظبي وتميزها كعاصمة عالمية للرياضة والسياحة. وأكمل العواني خلال المؤتمر الصحفي: هناك عدد من المشاريع الجديدة، التي تدعم بنية الرياضة التحتية من صالات وملاعب في مختلف مناطق الإمارة، وهي تساهم في تميز بنية أبوظبي، التي تفخر بأن عدداً من منشآتها يعد من بين الأفضل في العالم مثل حلبة ياس، وغيرها من الاستعدادات والأندية المتخصصة، هذا فضلًا عن استضافتها لفعاليات كبيرة تستقطب اهتمام العالم، ونحن ما زلنا نسعى لاستضافة المزيد من البطولات، سواء على صعيد المنطقة مثل استضافتنا لمباراة السوبر السعودي، التي تم الإعلان عنها مؤخراً، أو استضافة بطولات دولية جديدة تنضم لعدد من البطولات التي تقام بشكل سنوي، مثل السباحة وطواف أبوظبي وبطولة أبوظبي للجولف، وغيرها من الفعاليات الكبيرة. وأوضح العواني أن 3 أندية للسيدات سترى النور قريباً في أبوظبي والعين والظفرة، وأن نادي السيدات الرياضي في أبوظبي سيفتتح بعد شهر. وأكد أنه من خلال الموارد الترويجية المشتركة للمجلس والهيئة، شجع الزوار على إقامة المعسكرات في أبوظبي، وهو ما يجعل إقامة الزوار لفترة أطول وهو بالطبع ينعكس إيجابا على إشغال الفنادق واقتصاد جهات عديدة. وعن الربط المتوقع أن تحققه المبادرة قال العواني: المبادرة عبارة عن مشروع نسعى لأن يمول نفسه ذاتياً، وبالطبع لا ننتظر منه في مجلس أبوظبي الرياضي أي مكاسب وحتى إن وجدت، ستوجه للمشروع نفسه، الذي نعمل على أن يعتمد على نفسه ذاتيا، وبالطبع أن السياحة الرياضية عوائدها تكون غير مباشرة، حيث تنعكس على اقتصاد الإمارة، ونؤكد أن العمل على نجاح هذا المشروع لا يقتصر في العلاقة بين الجهات المختلفة والزوار، بل في تعاون هذه الجهات بين بعضها في تقديم خدماتها للزوار من السائحين، سواء رياضياً أو غير ذلك، خاصة أن الفوائد تعود على جميع هذه الجهات. 4.9 مليون سائح هدف 2017 أبوظبي (الاتحاد) كشف مبارك النعيمي، أن عام 2016 شهد 4.4 مليون نزيل فندقي في فنادق إمارة أبوظبي، وأن الهدف في العام الحالي الوصول إلى 4.9 مليون سائح، وبزيادة نصف مليون سائح، مشيراً إلى أن هذا النوع من المبادرات يعزز مكانة أبوظبي على الخريطة السياحية والرياضية في العالم، خاصة أنها تعد من العواصم الرياضية عالمياً من خلال استضافتها للعديد من البطولات العالمية الكبرى في رياضات مختلفة. وقال: أبوظبي غنية بالتراث والمعالم السياحية والحضارية، ويتوافر بها الأمن والأمان، وهذا يدعمنا في الهيئة مع مجلس أبوظبي الرياضي، لتنفيذ هذه المبادرة على أرض الواقع بشكل قوي، حتى تتحقق المكاسب المرجوة، وتعود بالنفع في جميع المجالات على الإمارة. وأضاف النعيمي: لدينا 11 مكتباً في مختلف عواصم العالم، وأكثر من 20 معرضاً وسنتواصل مع كل الجهات، ونؤمن الالتزامات السياحية التي تضمن بقاء السياح 5 ليال أو أكثر في كل زيارة، كما سنحاول الوصول إلى كل منشآت السياحية والتعاون معها للوصل إلى الأهداف المطلوبة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©