الاتحاد

دنيا

سوني تقدم شاشات مخصصة لهواة ألعاب الفيديو «بلاي ستيشن»

قد لا تعتبر تقنية مشاهدة صورتين مختلفتين في آن واحد وعلى تلفزيون واحد، من التقنيات الجديدة على شركة "سوني" اليابانية، إحدى الشركات الرائدة في صناعة التكنولوجيا المرئية وأحد ركائزها الأساسية، حيث قامت شركة سوني قبل 10 سنوات تقريباً بطرح تلفازها المميز في تلك الفترة "سوني فيجا" ذا 29 إنش، والذي شكل حينها ثورة في عالم الشاشات التلفزيونية، حيث كان بالإمكان بث قناتين مختلفتين على نفس الشاشة مناصفةً، حيث تظهر كل صورة في منتصف الشاشة تماما وإلى جانب الصورة الأخرى.
واليوم تأتينا شركة سوني، بنفس هذه التقنية، إنما هذه المرة تناسب شاشات "إل سي دي" والتي تمتاز بالحجم الكبير، حيث كشفت الشركة عن تلفزيون جديد يمكنه عرض قناتين "مصدر الصورة" مختلفتين عن بعضهما البعض في آن واحد، بحيث يمكن للمشاهد مشاهدة برنامجين مختلفين في آن واحد، أو تمكن مشاهدين اثنين من متابعة البرامج التي يفضلونها كلٍ على حدة. ولا يمكن إتمام هذه العملية إلا من خلال نظارات خاصة يجب ارتداؤها وقت المشاهدة لضبط كل قناة يرغب في مشاهدتها، ولعل هذا هو المأخذ الوحيد على هذه الشاشة.
يذكر أن شركة سوني قامت بتطوير هذه التقنية، للأشخاص الذين يهوون ألعاب الفيديو "بلاي ستيشن"، حيث يتمكن كل لاعب من مشاهدة كل ما يجري حول الشخصية التي يلعب بها، وبالأخص الألعاب الجماعية. ويعتبر هذا التلفزيون هو الأول في العالم مقدم من شركة سوني، ويطلق عليه اسم "Sony Playstation 3D SimulView"

اقرأ أيضا