الشارقة (الاتحاد)

وافقت لجنة تخصيص الأراضي بإمارة الشارقة خلال اجتماعها على 582 طلب منحة أرض سكنية للمواطنين بإمارة الشارقة، فيما اعتذرت عن 69 طلباً لعدم استيفاء الشروط، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد مؤخراً عن بُعد، بحضور وليد بن فلاح المنصوري رئيس اللجنة وعدد من السادة أعضاء اللجنة.
وصرح وليد بن فلاح المنصوري أن اللجنة قررت في هذا الاجتماع الموافقة على 582 قطعة أرض لمواطنين في مناطق مختلفة في الإمارة «مدينة الشارقة – والمنطقة الوسطى – والمنطقة الشرقية - كلباء وخورفكان - ودبا الحصن – ومدينة الحمرية» والتي استوفت المتطلبات الخاصة بمنح الأراضي في الإمارة واعتذرت عن 69 طلباً لعدم استيفاء شروط التخصيص.
وأوضح أن اللجنة ناقشت أفضل السبل لتلبية احتياجات الأهالي من الأراضي السكنية تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والمتابعة الحثيثة من قبل المجلس التنفيذي برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، بتلبية احتياجات المواطنين من الأراضي وتوفيرها لهم وفق إجراءات عمل متطورة وسريعة ومبسطة، لافتاً إلى أن الظروف الراهنة لم تمنع أو تعطل عمل اللجنة في مناقشة طلبات منح الأرض المقدمة لمواطني الشارقة، وأن اللجنة وضعت خطة عمل مرنة تسمح لها بمتابعة العمل عن بُعد، ومناقشة جميع الأعمال الخاصة وإنجاز بحث ومناقشة الطلبات المقدمة في أوقاتها المحددة وطبقاً للخطة الموضوعة.
وأضاف المنصوري أنه سيتم تسليم الموافقات على طلبات منح الأرض إلى الإدارات المختصة بدائرة التخطيط والمساحة في الشارقة والتي ستقوم بدورها في البدء بإجراءات تخصيص الأراضي للمستحقين والتواصل معهم فور الانتهاء من عمليات المسح للمناطق السكنية وفقاً للإجراءات المتبعة في هذا الشأن. مبينا أن اللجنة تحرص على تعزيز سبل التعاون والتواصل مع كافة الدوائر والمؤسسات الحكومية المختصة بهدف إنجاز وتسريع الإجراءات الخاصة بتخصيص الأراضي بكافة فئاتها وفق سياسات حكومة الشارقة ومخططاتها التنموية الهادفة إلى تأمين سبل الراحة للمواطنين وفق أسس العدالة الاجتماعية.