الاتحاد

منوعات

المطرب فضل شاكر ينفي مقتله

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" خبر مقتل الفنّان المعتزل فضل شاكر في مدينة دير الزور بسوريا، مما أثار موجة من الحزن والأسى لدى متابعي هذا المواقع.

ونفى الفنان فضل شاكر شائعة وفاته في سوريا، وأكد شاكر في مقطع فيديو نشر على موقع "يوتيو" بالصوت والصورة اليوم أنه لايزال على قيد الحياة.

وقال شاكر في المقطع المصور "معكم اخوكم في الله فضل شاكر العبد لله واليوم الخامس من مارس 2013 والحمد لله مازال رب العالمين، ما أكرمني بالشهادة وهي من أمنياتي أنا وكل اخواني وهذا الكلام اللي طلع على فيسبوك وتويتر ويوتيوب كلام كذب إن شاء الله يارب الله يكرمني الشهادة".

بدروه، نفي مقدم برنامج "لقاء الجمعة" في قناة روتانا خليجية عبدالله المديفر على صفحته الرسمية في "تويتر" بقوله "إشاعة الكثيرون سألوني عن خبر مقتل فضل شاكر في سوريا اليوم ؟ وتواصلت معه قبل قليل وهو حي يرزق في لبنان".

وكذبت معظم التغريدات الخبر محذرة من نشر الأخبار الكاذبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتي لها القدرة على الوصول إلى أعداد هائلة من المستخدمين وبسرعة كبيرة.

فضل شاكر مغني لبناني من أصل فلسطيني، بدأ حياته الفنية مبكراً في عُمرِ 15 عاما، وذلك في الحفلات الصغيرة والأعراس أدّى العديد من الأغاني الأصلية. صدر له 11 البوم غنائي و 21 اغنية منفردة حتى اعلن اعتزال الفن نهائيا في نهاية عام 2012.

وبعد كثير من الأخبار عن اعتزاله، ظهر فضل شاكر لأول مرة على قناه الرحمة من مدينة صيدا في لبنان، ليعلن اعتزاله للغناء بسبب عدد من الأمور منها ما هو ديني ومنها ما هو سياسي، وهو يرجع للأحداث في سوريا، ومنها ما يكمن في شروط الفن اليوم، حيث اعتبر أن الفن يتدنى في المستوى في ظل غياب النقابات والمؤسسات الفنية.

كما أعلن وقوفه إلى جانب الشعب السوري في أزمته ضد نظام الأسد.


اقرأ أيضا

"خلك شنب".. سينما إماراتية ملهمة