الاتحاد

خليجي 21

«الأبيض» يطوي صفحة «الحقبة العنابية» ويفتح «الملف الأحمر» في الجولة الثانية

فرحة مستحقة للأبيض تكررت 3 مرات (الاتحاد)

فرحة مستحقة للأبيض تكررت 3 مرات (الاتحاد)

المنامة (الاتحاد) - طوى منتخبنا الأول لكرة القدم صفحة الفوز على قطر بسرعة، وعاد إلى مرحلة التركيز استعداداً للمواجهة القوية التي تجمعه مع صاحب الأرض المنتخب البحريني غداً على ملعب الاستاد الوطني، ووجه الجهاز الفني اللاعبين إلى ضرورة نسيان اللقاء الماضي، والتفكير في مباراة الجولة الثانية، لأن الوقت قصير بين الجولتين، ويتطلب تركيزاً عالياً، حتى يواصل «الأبيض» مشواره بثبات، ويحقق أهدافه في الدور الأول.
واجتمع المدرب مهدي علي باللاعبين بعد مباراة قطر، وحثهم على مضاعفة الجهد في المباراة المقبلة، وعدم التوقف أو النظر إلى بنتيجة لقاء قطر، لأن البطولة لا تزال طويلة، وتتطلب عطاءً أكبر في اللقاءات المقبلة، لكي يسير المنتخب على الطريق الصحيح.
وأعاد الجهازان الفني والإداري اللاعبين إلى النظام المعمول به، قبل انطلاقة البطولة سواء في التعامل مع الإعلام، أو الجماهير والمتابعين، وذلك بتفادي الاهتمام بما يحدث خارج الملعب، والتركيز فقط في التدريبات والتحضيرات، حتى يحافظ المنتخب على انضباطه وتركيزه.
وخصص الجهاز الفني التدريب الأول أمس على ملعب النجمة بالمنامة لإزالة التعب والإرهاق، وتنشيط العضلات، مع القيام ببعض التدريبات الفنية استغلالاً للوقت، على أن يواصل الجهاز الفني اليوم وضع اللمسات الأخيرة على الخطة الفنية التي سوف يعتمدها في مباراة الغد أمام البحرين، وتجهيز التشكيلة المناسبة لخوض المواجهة.
ويذكر أن ضغط المباريات يتطلب عملاً كبيراً من الجهاز الطبي، والمعد البدني، لتجهيز اللاعبين، وضمان استعادة اللياقة، وخوض المباراة الثانية في ظروف طبيعية.
وشاهد المدرب مهدي علي شريط مباراة البحرين وعمان التي جرت أمس الأول، لمراقبة طريقة لعب المنافس، ورصد نقاط القوة والضعف، تجهيزاً لوضع الخطة الفنية المناسبة، وتقديم التوجيهات المناسبة للاعبين، خلال حصة اليوم .
ويذكر أن الجهاز الفني لمنتخبنا حذر لاعبيه من صعوبة المباراة المقبلة، لأنها مختلفة تماماً عن لقاء قطر، وتتطلب جهداً كبيراً لتحقيق نتيجة إيجابية.
ويتوقع أن يحافظ مهدي علي على نفس التشكيلة التي بدأ بها المباراة الأولى أمام قطر مع إمكانية إحداث بعض التغييرات في خطي الهجوم والوسط، حسب الخطة الفنية التي سوف يعتمدها لمفاجأة المنافس وإيجاد الحلول المناسبة للتسجيل مبكراً.
من ناحية أخرى، اعتذر إسماعيل مطر نجم منتخبنا الأول عن عدم الحديث مع وسائل الإعلام، بعد مباراة قطر، على الرغم من تهافتها عليه للحصول على رأيه في الفوز الأول، وأسباب مشاركته لدقيقتين فقط، ورفض مطر الإجابة عن جاهزيته البدنية، وعلاقتها بجلوسه على دكة البدلاء مفضلاً التزام الصمت خلال مغادرته أرض الملعب، وكذلك لدى عودته إلى مقر الإقامة.

حمدان الكمالي: «لن تصيبنا بالغرور»
المنامة (الاتحاد) - أشار حمدان الكمالي مدافع منتخبنا الأول لكرة القدم إلى أن الفوز على قطر بثلاثية في المباراة الافتتاحية لن يصيب لاعبي «الأبيض» بالغرور، ولن يخرجهم من تركيزهم، لأن ضربة البداية مجرد خطوة أولى في مشوار البطولة، ويجب الحفاظ على أجواء الاستعداد نفسه حتى يقدم المنتخب المطلوب منه في الجولات المقبلة.
وأضاف أن الفوز الأول أسعد اللاعبين والجماهير، لأنه حافز معنوي مهم، للدخول بثبات في «خليجي21» إلا أن المهمة لم تنته بعد، ويجب التركيز جيداً في مباراة الغد أمام البحرين، لأنها مواجهة صعبة وقوية، تتطلب عطاءً أكبر، من أجل الخروج بنتيجة إيجابية، وإكمال المسيرة بنجاح.
وعن مجريات اللقاء والأسبقية التهديفية لمصلحة المنافس أوضح الكمالي أن ضربة الجزاء التي حصل عليها منتخب قطر مشكوك في صحتها، وجاءت عكس مجريات اللعب، لأن منتخبنا كان يسعى لأخذ الأسبقية في التسجيل، إلا أن قوة عزيمة اللاعبين وإصرارهم على الفوز لعبا دوراً مهماً في العودة بقوة وتسجيل هدف التعادل ثم إضافة هدفين آخرين لحسم النتيجة لمصلحة «الأبيض».


الفردان: النقاط الثلاث أكبر حافز لمواصلة المشوار
المنامة (الاتحاد) - أبدى حبيب الفردان لاعب المنتخب، الذي شارك في الشوط الثاني من مباراة قطر، وأسهم في الفوز على قطر أمس الأول سعادته بالبداية القوية في البطولة، والتي أسعدت اللاعبين، ورفعت من معنوياتهم، وأن النقاط الثلاث أكبر حافز للاعبين لمواصلة المشوار بقوة وتحقيق المزيد من النتائج الإيجابية.
وشدد حبيب الفردان على أن مباراة قطر هي مجرد خطوة أولى، يجب أن تليها خطوات أخرى، من أجل الظفر ببطاقة التأهل إلى نصف النهائي، مشيراً إلى أن الحظوظ لا تزال متساوية في الملعب، ولم يتم حسم الصعود حتى الآن، ما يفرض المزيد من التركيز في الجولات المقبلة، والعمل على تقديم مستوى أقوى وأفضل، وإقناع الجماهير المتابعة للبطولة، بقدرات هذا الجيل من لاعبي الإمارات.
وتمنى الفردان أن يوفق «الأبيض» في لقاء الغد أمام صاحب الأرض، لأن النتيجة الإيجابية تقرب منتخبنا من المرور إلى الدور المقبل، ما يتطلب بذل جهد مضاعف وعطاء قوي منذ البداية.

السركال يشيد بالمنتخب والجماهير

المنامة (الاتحاد) - أشاد يوسف السركال رئيس اتحاد كرة القدم بالروح التي ظهر عليها المنتخب أمام شقيقه القطري في أولى مبارياته في «خليجي 21»، وبارك له الفوز، وأثنى على عمل الجهازين الفني والإداري.
وقال السركال: «إن تحقيق الفوز في بداية البطولة أمر إيجابي، لكن الأهم أن نواصل المشوار بالصورة التي نتمناها، لأن المباراة المقبلة تحتاج إلى التركيز الكبير، ونحن على ثقة من أن لاعبينا وجهازهم الفني والإداري، يدركون أهمية المباريات المتبقية.
من جهة أخرى أشاد رئيس اتحاد الكرة بدور الجماهير الإماراتية، وأكد أن جماهير المنتخب أدت دوراً إيجابياً في المباراة الأولى، وثمن حرص المشجعين على مؤازرة المنتخب في هذه البطولة الحيوية .
ويذكر أن وصول بعض المشجعين تأخر يوم المباراة، حيث لحقوا بالمباراة في منتصف الشوط الثاني، إلا أنهم احتلوا مكاناً متميزاً بالملعب في المدرجات المكشوفة.

اقرأ أيضا