الاتحاد

الإمارات

نهيان بن مبارك يؤكد أهمية الشراكات في التعليم

نهيان بن مبارك في حديث مع ديفيد ويليتس (وام)

نهيان بن مبارك في حديث مع ديفيد ويليتس (وام)

دبي (الاتحاد) - أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن دولة الإمارات العربية المتحدة تدرك تماماً أهمية الشراكات العالمية في بناء القدرات الوطنية في مجال التعليم لدينا، وفي مجال تعزيز التعلم مدى الحياة، لافتاً إلى أن ذلك يضع الدولة في مجال المنافسة في الاقتصاد العالمي.
وقال معاليه في كلمته بمؤتمر “التوجه العالمي” في التعليم الذي ينظمه المجلس الثقافي البريطاني بمركز دبي التجاري العالمي، إن الطالب يجب أن يكون جزءاً اساسياً من انجاز الابحاث والابتكار في التعليم، وأن نؤمن ان طرق تعليم الطلبة اليوم سوف تغير من مستقبل بلادنا.
يناقش المؤتمر الذي بدأ أعماله أمس دور التعليم العالي في تطوير الاقتصادات الدولية الناجحة القائمة على المعرفة، بمشاركة شخصيات عالمية من رواد وقادة التعليم من 80 بلداً تقريبا، عبر خمسين جلسة سيشهدها هذا المؤتمر. وقال معاليه إن وجودكم هنا يعكس الاهتمام القوي إزاء الوعد الكبير لتحقيق التعاون العالمي في مجال التعليم، وكلي ثقة بأنكم سوف تقدمون إسهاماً كبيراً نحو تحويل هذا الوعد إلى حقيقة واقعة.
وحضر المؤتمر معالي ديفيد ويليتس وزير الدولة لشؤون الجامعات والعلوم في المملكة المتحدة، ومارتن ديفيدسون الرئيس التنفيذي للمجلس الثقافي البريطاني.
وقال معالي ديفيد ويليتس: “في نهاية العقد الجاري، سيكون هناك أكثر من 200 مليون شخص مسجلين في قطاع التعليم العالي في جميع أنحاء العالم، ويمثل هذا بحد ذاته تحدياً كبيراً، لكنه يعكس أيضاً فرصة هائلة”.
وأضاف: “إن مؤتمر “التوجه العالمي” الذي ينظمه المجلس الثقافي البريطاني يستقطب 1300 شخصية من صناع وممارسي السياسة التعليمية في العالم، ومن شأن هذا أن يساعدنا على إقامة العلاقات وجمع المعلومات الذكية التي تحتاج إليها المملكة المتحدة من أجل مواكبة الطلب المتزايد والاتجاهات المتغيرة في مجال التعليم العالمي”.
واستقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي بقصره مساء أمس دولة ياركي كتاينن رئيس وزراء فنلندا، والوفد التربوي والتجاري المرافق له الذي يزور الدولة.
وتم خلال المقابلة التي حضرتها معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية تبادل الحديث حول أهمية سياسة الانفتاح بين الدول والتلاقي بين الشعوب وتكثيف التعاون الاقتصادي والتعليمي والاستثماري لما فيه خير وتقدم بني البشر.
وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن الإمارات بفضل قيادتها الحكيمة وحكومتها الرشيدة تسعى لبناء مجتمع متطور في كل المجالات يستند في ذلك على منجزات التقدم التكنولوجي وقفزاته المتلاحقة.
وكان معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان قد استقبل قبل ذلك معالي الدكتورة نادية زخاري وزيرة البحث العلمي في جمهورية مصر العربية التي حضرت مؤتمر “نحو العالمية جوينج جلوبال “ الذي افتتحه معاليه أمس في دبي.
وقالت معالي الوزيرة المصرية إنها تبادلت مع معالي الشيخ نهيان بن مبارك وجهات النظر حول سبل التعاون المشترك في مجال البحث العلمي، مشيرة إلى أن بلادها تزخر بأعداد كبيرة من الباحثين والعلماء خاصة في مجال الطاقة.
حضر المقابلة تامر منصور سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة والوفد المرافق لمعالي الوزيرة نادية زخاري.

اقرأ أيضا