الاتحاد

الإمارات

ترميم جمجمة مصاب بمستشفى المفرق

منى الحمودي (أبوظبي)

أجرى الفريق الطبي في مستشفى المفرق التابع لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» جراحة ناجحة لترميم جمجمة شاب إماراتي يبلغ من العمر 19 عاماً، بعد فقدانه جزءا كبيرا من عظام الجمجمة بسبب حادث.
وأوضح البروفيسور جون ديفان رئيس قسم جراحة الرأس والرقبة والفكين في مستشفى المفرق، أنه تم إجراء عملية ترميم لرأس المصاب، وذلك لإغلاق الدماغ على وجه السرعة للحد من انتشار العدوى. وتم ذلك بنقل أنسجة من عضلات وجلد ظهر المصاب لإغلاق الجزء المفتوح من الرأس في عملية استغرقت 10 ساعات متواصلة. لافتاً إلى أن نقل المريض إلى مستشفى المفرق كونه من المستشفيات القلائل المتخصص في هذا النوع من العمليات الجراحية الترميمية للرأس.
وأشار إلى أن المرحلة التالية من العلاج، والتي ستعتمد على إجراء جراحة زراعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لترميم الفراغات العظمية في الجمجمة، حيث تم تصميم القطعة بحسب قياس وشكل الفراغات العظمية للمريض لتحل محل الهيكل العظمي ويحمي الدماغ وتعطي الشكل المناسب بمتانة وجودة عالية توفر الحماية المطلوبة.
ولفت إلى استخدام تقنية «نقل الأنسجة الحرة ذات الأوعية الدقيقة» ? لنقل الأوعية الدموية الدقيقة،وهي تقنية يتم فيها زرع نسيج من موضع ما إلى موضع آخر في الجسم، بهدف تغطية أو بناء جزء ما
وأشارت الدكتورة هالة أبوزيد استشارية العناية المركزة في مستشفى المفرق إلى أنه تم إدخال المريض للعناية المركزة تلقى فيها الرعاية الصحية وفق أعلى معايير السلامة الدولية التي يعتمدها مستشفى المفرق، وتم إخراجه من العناية المركزة بعد تماثله للشفاء وهو يتلقى العلاج الدوائي حالياً بإشراف فريق طبي من متعددي التخصصات ذوي خبرة عالمية في علاج حالات الصدمات وإصابات الرأس.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: فهم المستقبل جزء من المساهمة في صناعته